الإثنين 26 يوليه 2021
توقيت مصر 07:07 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

فى المعادى..

التحريات تكشف مفاجآت فى إجبار مدير بنك على معاشرة أم وابنتها

فشل في معاشرة زوجته فاستعان بصديقه
Native

كشفت التحريات مفاجآت جديدة ، في الواقعة التي أثارت ضجة خلال الساعات الماضية، عن قيام سيدة وابنتها باحتجاز مدير بنك سابق في شقتهما بمنطقة المعادي وإجباره على معاشرتهما .

وأوضحت التحريات، أن مدير البنك على علاقة بالمتهمتين قرابة العام، وكان دائم التردد عليهما، وتوصلت التحريات إلى أن المدعي كان على علاقة غير شرعية بربة المنزل وابنتها، وأنه قام بتصوريهما أثناء ممارسة الرذيلة بواسطة هاتفة المحمول، وذلك نظير مبلغ مالي.

وأكدت التحريات، أن المجني عليه كان يدفع لهما مبالغ مالية نظير ممارسة الفاحشة معهما، ولم تكن تلك المبالغ على سبيل المساعدة كما ادعت الأم.

وأوضحت التحريات أن المتهمة الأولى طلبت من المجني عليه مبلغًا ماليًا كبيرًا لكنه رفض، وهددته ببعض الصور له أثناء ممارسته الرذيلة معهما، لكنه رفض، وطلبت منه عدم الحضور إليهما مرة أخرى، وقامت بقطع تلك العلاقة، فقام المجني عليه بادعاء أنه تعرض للاحتجاز وإجباره على ممارسة الرذيلة معهما.

وكان مأمور قسم شرطة المعادي، قد تلقي بلاغًا من ميلاد 65 سنة مدير بنك سابق، مفاده بقيام كل من "أمل .م" 41 سنة ربة منزل، وابنتها "هالة" 22 سنة، باحتجازه داخل شقتهما ومساومته على دفع مبلغ مالي.

وعقب تقنين الإجراءات، جرى ضبط المتهمتين، وبمواجهتهما قالا إن مدير البنك كان يقدم لهما المساعدة من حين لآخر، وطلب منهما ممارسة الفاحشة، وخشية قطع المساعدة عنهما وافقتا على ممارسة الرذيلة معه.

وبفحص الهواتف المحمولة، تبين وجود فيديوهات وصور جريئة لهما في أوضاع مخلة، وجرى التحفظ على الهواتف، وتحرير محضر بالوقعة وإحالتهم للنيابة العامة لاستكمال التحقيقات.