الأحد 20 سبتمبر 2020
توقيت مصر 13:59 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

غضب في الكويت.. ومسئولان بارزان يتدخلان

الكويت

تسبب تعديل "ستاندرد آند بورز"، أمس الجمعة، النظرة المستقبلية للكويت من "مستقرة" إلى "سلبية"، في وجود حالة من الغضب، ما حدا بمسئولين بارزين بالتدخل وتأكيد قوة الاقتصاد.

وقالت الوكالة : إنها "تتوقع أن صندوق الاحتياطي الكويتي العام لن يكون كافيا لتغطية العجز لدى الحكومة المركزية".

بدوره أكد محافظ بنك الكويت المركزي محمد يوسف الهاشل، على قوة ومتانة نظام سعر صرف الدينار الكويتي الذي يضمن استقراره أمام العملات العالمية.

وقال: "إنها من الثوابت الأساسية لبنك الكويت المركزي التي يدعمها بصلابة".

وأضاف: "وكالات التقييم العالمية وآخرها (ستاندرد اند بورز)، أشادت بانتهاج دولة الكويت لسياسة سعر صرف حصيفة ومرنه بفضل ربطها بسلة عملات عالمية ودعمها باحتياطات أجنبية قوية ومستقرة".

من جهته، قال وزير المالية الكويتي براك الشيتان، اليوم السبت، إن "مركز الكويت المالي متين، ولكن علينا استكمال الإصلاح في المالية العامة بما يضمن ديمومة المؤسسات ورفاه المواطنين".