• الأربعاء 27 مايو 2020
  • بتوقيت مصر11:22 ص
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

حبس ممثلة شهيرة وزوجها بتهمة الرشوة لإلحاق ابنتهما بجامعة أمريكية

الصفحة الأخيرة

حبس ممثلة شهيرة وزوجها بتهمة الرشوة لإلحاق ابنتهما بجامعة أمريكية
حبس ممثلة شهيرة وزوجها بتهمة الرشوة لإلحاق ابنتهما بجامعة أمريكية
Advertisements

فتحي مجدي

قضت محكمة أمريكية بمعاقبة الممثلة، لوري لوفلين بالسجن شهرين، وزوجها موسيمو جيانولي بالسجن خمسة أشهر، بتهمة تقديم رشوة 15 ألف دولار في فضيحة غش لإلحاق ابنتهما الكبرى بالجامعات بالولايات المتحدة، بعد قبول صفقة التماس لتجنب قضاء 40 عامًا خلف القضبان.
تعود تفاصيل الواقعة إلى مارس 2019 عندما ألقي القبض عليهما ضمن 50 من الآباء الآخرين، من بينهم الممثلة فيليسيتي هوفمان وجهت لهم اتهامات فى مخطط واسع النطاق، اتهم فيه أولياء أمور أثرياء بالتآمر واستخدام الرشوة وسبل أخرى للتحايل لضمان دخول أبنائهم جامعات بارزة شملت يال وستانفورد وجورجتاون.
وجهت المباحث الفيدرالية اتهامات لعدد من الأشخاص البارزين منهم الممثلة لوري لوفلين بالغش والاحتيال. وهي متهمة أيضًا برشوة تقدر بـ15 ألف دولار لإنابة ابنتها الكبرى بامتحانات الجامعة.
وكانت لوفلين وزوجها يواجهان السجن 40 عامًا وراء القضبان لكل منهما مقابل دفع رشوة لريك سينجر، العقل المدبر للخطة، 500 ألف دولار لإلحاق ابنتهما بجامعة جنوب كاليفورنيا كنجوم تجديف على الرغم من أن أيًا منها لم تلعب من قبل هذه الرياضة. 
وودفع لوري وموسيمو بعدم إدانتهما وأصرا على أنهما كانا يمنحان أموالًا للأعمال الخيرية، لكنهما وقعا الأربعاء، اتفاقيات اعتراف حيث قبلا أنهما سيقران بتهمة التآمر لارتكاب الاحتيال، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.  
وكجزء من الاتفاق، سيقضي لوري شهرين في السجن ويدفع 150 ألف دولار، بينما سيقضي موسيمو خمسة أشهر في السجن.  وكلاهما سوف يقر بأنه مذنب في التآمر لارتكاب عمليات احتيال عبر البريد والبريد الإلكتروني تصل عقوبة السجن القصوى فيها إلى 20 عامًا. 
وفي سبتمبر الماضي، أصدرت محكمة أمريكية، حكمًا بالسجن 14 يومًا على الممثلة الأمريكية فيليستى هوفمان لتصبح أول ولي أمر يتلقى حكمًا في فضيحة غش للالتحاق بالجامعات في الولايات المتحدة.
وصدر الحكم بعد أن أقرت هوفمان بالذنب بدفع مبالغ مالية لتزوير اختبار قبول ابنتها فى الجامعة، واعتذرت هوفمان (56 عامًا)، بطلة مسلسل (ديسبرت هاوس وايفز) والتى رشحت من قبل لنيل جائزة الأوسكار، عن تصرفاتها قبل النطق بالحكم، الذى شمل تغريمها 30 ألف دولار مع بقائها عاما تحت المراقبة.
وطالب الادعاء بسجن هوفمان لمدة شهر بعد أن أقرت بالذنب وهى تبكى فى مايو الماضي فيما يتعلق بالتآمر لدفع 15 ألف دولار مقابل قيام شخص ما بتصحيح إجابات ابنتها فى اختبار (سات) المستخدم للقبول فى الجامعات. كما طالب الادعاء بتغريمها 20 ألف دولار وإبقائها عاما تحت المراقبة.
ودافع محامى الممثلة بالقول إنها نادمة وتشعر بالعار وحث المحكمة على السماح لها بالبقاء خارج السجن على أن تقضى عاما تحت المراقبة وتكمل 250 ساعة فى الخدمة الاجتماعية وتدفع غرامة 20 ألف دولار.

تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • ظهر

    11:57 ص
  • فجر

    03:19

  • شروق

    04:58

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:57

  • عشاء

    20:27

من الى