الأربعاء 26 يناير 2022
توقيت مصر 13:09 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

شاهد..

موجة غضب.. تقبيل أيدي مسؤولة سورية

موجة غضب.. تقبيل أيدي مسؤولة سورية
Native
Teads

تسببت فيديوهات تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي في موجة غضب بين السوريين.

 وكان من بين هذه المقاطع ظهور المستشارة الإعلامية لوزارة الأوقاف التابعة للأسد خلود السروجي،  من خلال مقطع فيديو نشرته عبر حسابها في فيسبوك وتناقلته بكثرة مواقع التواصل.

ودعت السروجي بالفرج ورفع البلاء وكشف الغمة، موجهة تباريك باقتراب قدوم عيد الأضحى من أمام حوض السباحة في منزلها القابع بمنطقة يعفور بريف العاصمة دمشق، حيث تعرف يعفور بأنها منطقة فاخرة تضم منازل باهظة الثمن.

كما أشعلت السروجي أيضا غضبا واسعا على مواقع التواصل، بعدما ظهرت فيه تعطي نصائح للخلاص من الأزمة اعتبرها البعض مصدر استفزاز حقيقي، في وقت تعاني فيه سوريا فعلا من مشاكل كثيرة.

وتنتمي السروجي تنتمي لحركة "القبيسيات" اللواتي لهن توجه ديني برز بشكل كبير أوائل شهور الحراك في سوريا عام 2011، وعرفن بمواقفهن المؤيدة لأفعال النظام بكل ما فيها من قتل وظلم.

كما أن لها تاريخ مستفز حافل ظهر خلال الفترة الماضية من خلال فيديوهاتها على مواقع التواصل، سواء بخطبها في المسجد الأموي أو لقاءاتها مع مسؤولين إيرانيين وحتى تقبيل النساء ليدها في تجمعات عامة .