الخميس 01 أكتوبر 2020
توقيت مصر 13:29 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

لسه فيه أمل.. البحث مستمر عن "نبضة قلب" تحت ركام بيروت

لسه فيه أمل.. البحث مستمر عن "نبضة قلب" تحت ركام بيروت
لسه فيه أمل.. البحث مستمر عن "نبضة قلب" تحت ركام بيروت
 
لليوم الثالث على التوالي، يواصل عمال الإنقاذ البحث عن ناج محتمل تحت أنقاض مبنى تدمر جراء الانفجار الذي وقع في الرابع من أغسطس الماضي.
وبحسب تصريحات  الدفاع المدني اللبناني، فإن الأمل أصبح ضئيلا في الوصول إلى الناجي المحتمل.
وكان فريق إنقاذ تشيلي، الذي وصل حديثا إلى بيروت، قد رصد عبر أجهزة حرارية متطورة، "نبضات قلب".
وقال مسؤولون محليون قبل أيام، إنه تحت ركام مبنى في شارع مار مخايل، استدل كلب مدرب برفقتهم إليه.
وذكرت وكالة فرانس برس عن جورج أبو موسى مدير العمليات في الدفاع المدني اللبناني، أن عمليات البحث مستمرة منذ أول أمس، لكن الاحتمال ضئيل جدا، منوها أنه تم إنجاز الجزء الأكبر من العمل، ولكن لم يظهر شيء حتى الآن.
ومع شبه استحالة وجود حياة بعد شهر على الانفجار، أحيت الأنباء عن إمكان العثور على شخص على قيد الحياة، آمال كثيرين، ثم تضاءلت تدريجيا مع عدم رصد أي مؤشرات حياة.