الأحد 13 يونيو 2021
توقيت مصر 09:52 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تفاصيل مثيرة لملك تايلاند مع 20 امرأة في فندق الحظر

ملك تايلاند مع 20 امرأة
Native

بعدما ذهب منه في زيارات قصيرة إلى تايلاند، عاد ملك تايلاند مجددا  إلى الفندق الفخم في جبال الألب لقضاء الحجر المنزلي، بصحبة 20 امرأة جميلة من نسائه، بسبب فيروس كورونا المستجد.

ورصدت تقارير صحفية أن الملك مها فاجيرالونكورن، البالغ من العمر 67 سنة، عاد إلى الفندق الواقع في جنوب ألمانيا ، مع حاشيته، حيث  حجزوا الطابق الرابع بأكمله الذي يضم "غرفة متعة" مزودة بالكنوز والتحف التايلاندية.

ووصفت صحيفة ديلي ميل البريطانية  حاشية الملك بـ " الجنود الجنسيين".

وبحسب ما نشرته تقارير بالصحف الألمانية فإن موقع الفندق على الإنترنت قال إنه غير متوفر حاليا للحجوزات بسبب جائحة كورونا الذي يجتاح العالم.

وأفاد أحد العاملين في الفندق أن الموظفين ممنوعون من الطابق الرابع حيث يقيم الملك ومرافقيه.

وذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية أن الحصانة الدبلوماسية للملك تعني أنه ليس هناك الكثير مما يمكن أن تفعله ألمانيا حيال ذلك.

وأوضحت أن الملك لديه ما يسمى بـ "غرفة المتعة"، التي تم إنشاؤها خصيصا للملك وصديقاته، منوهة أن الطابق بأكمله مليء بالتحف والكنوز التايلاندية من بانكوك.

كما أن صديقات الملك يجرون مقامرات كبيرة على أمل الفوز، ويسعد البعض بالانضمام ويأملون في تحقيق الثروات والنجاح لأنفسهم ولعائلاتهم.

وتابعت : إن آخرين يستسلمون لضغوط الملك للانضمام بسبب الخوف من العواقب في حالة الرفض.

يذكر أن الملك كان قد  عاد إلى تايلاند من مطار ميونيخ مرة واحدة على الأقل، وشوهد الأسبوع الماضي وهو يفحص معدات الحماية في بانكوك، ومع ذلك، يعتقد أنه عاد فقط إلى تايلاند لفترات وجيزة وبقي بخلاف ذلك في الفندق الذي اختاره لقضاء الحجر المنزلي.