الأربعاء 21 أكتوبر 2020
توقيت مصر 06:01 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

في مثل هذا اليوم..

بعد العزى.. قصة مثيرة عن هدم اللات في رمضان

في مثل هذا اليوم..  قصة مثيرة عن هدم اللات في رمضان
 

بعد فتح النبي صلى الله عليه وسلم بثّ سراياه إلى الأوثان التي كانت حول الكعبة، فكسرت كلها، منها: اللات، والعزى، ومناة الثالثة الأخرى.

 ونادى مناديه بمكة: " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يدع في بيته صنما إلا كسره ".

وقد تم هدم الصنم اللات فى مثل هذا اليوم سنة 9 هجرية.

وكانت اللت تعبد في ثقيف، فسألوا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن يدع لهم اللات لا يهدمها ثلاث سنين، فأبى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عليهم، فما برحوا يسألونه سنة سنة ويأبى عليهم، حتى سألوه شهرا واحدا بعد قدومهم، فأبى عليهم أن يدعها شيئا مسمى.

وكانوا يسألونه مع ترك هدم اللات، أن يعفيهم من الصلاة، وأن لا يكسروا أوثانهم بأيديهم.

فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم : أما كسر أوثانكم بأيديكم فسنعفيكم منه، وأما الصلاة فلا خير في دين لا صلاة فيه.

فلما أسلموا وكتب لهم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - كتابا، أمّر عليهم عثمان بن أبي العاص،وكان من أصغرهم سنا، وذلك أنه كان من أحرصهم على التفقه في الإسلام وتعلم القرآن.

فلما فرغوا من أمرهم، وتوجهوا إلى بلادهم راجعين بعث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - معهم أبا سفيان بن حرب والمغيرة بن شعبة في هدم اللات، فخرجا مع القوم حتى إذا قدموا الطائف أراد المغيرة بن شعبة أن يقدم أبا سفيان، فأبى ذلك عليه أبو سفيان.

فلما قدموا عمدوا إلى اللات ليهدموها، وخرجت ثقيف كلها الرجال والنساء والصبيان، حيث لا ترى عامة ثقيف أنها مهدومة يظنون أنها ممتنعة ومحصنة.

 فقام المغيرة بن شعبة فأخذ المعول وقال لأصحابه: والله لأضحكنكم من ثقيف، فضرب بالمعول ثم سقط يركض، فضجت الطائف ضجة واحدة، وقالوا: غضب الله على المغيرة.. قتلته الربة، وفرحوا حين رأوه ساقطا.

 وقالوا: من شاء منكم فليقرب وليجتهد على هدمها، فوالله لا يستطيع.

فوثب المغيرة بن شعبة فقال: قبحكم الله يا معشر ثقيف، إنما هي حجارة، فاقبلوا عافية الله واعبدوه، ثم ضرب الباب فكسره، ثم علا سورها وعلا الرجال معه، فما زالوا يهدمونها حجرا حجرا حتى سووها بالأرض.