الأربعاء 28 أكتوبر 2020
توقيت مصر 21:47 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

البرهان يدافع عن التطبيع الإسرئيلي: لقي تأييدا شعبيا

البرهان
 
بعد الضجة التي شهدتها مواقع التواصل الاجتماعي، اعتبر رئيس المجلس الانتقالي السوداني عبد الفتاح البرهان أن لقاءه رئيس حكومة إسرائيل بنيامين نتنياهو أتى "في إطار بحث السودان عن مصالحه الوطنية والأمنية" ورفع اسمه عن لائحة الإرهاب.

وأكد البرهان في حوار مع صحيفة الشرق الأوسط، نشرت اليوم الجمعة، أن "الاتصالات مع إسرائيل لن تنقطع"، قال إن القاعدة فيما حدث هي المصلحة الوطنية. أما كيف تمت الاتصالات، فهناك طرف ثالث قام بترتيب الاتصالات الأولية، "في اللقاء الذي تم في عنتيبي بأوغندا يوم 3 الجاري، أكدنا على دور الجانب الإسرائيلي في دعم السودان فيما يتعلق بلائحة الدول الراعية للإرهاب".

وأوضح، أنه سيعمل على تحقيق مصالح السودان متى ما كان الأمر متاحا، وأن الجهاز التنفيذي (مجلس الوزراء) سيتولى ترتيب الاتصالات المقبلة وإدارة العلاقات الدبلوماسية بمجرد التوافق على قيامها.

وكشف عن تشكيل "لجنة مصغرة" لمواصلة بحث الأمر، واعتبر أن تطبيع العلاقات بين السودان وإسرائيل يلقى تأييدا شعبيا واسعا، ولا ترفضه إلا مجموعات أيديولوجية محدودة، فيما تقبله بقية مكونات المجتمع، وأكد وجود دور إسرائيلي في قضية رفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.