الإثنين 12 أبريل 2021
توقيت مصر 00:42 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

يغتصب أخته الصغيرة بعد أن أهدته أمه كتابًا عن "زنا المحارم"

يغتصب أخته الصغيرة بعد أن أهدته أمه كتابًا عن "زنا المحارم"
 

اغتصب شاذ جنسيًا، أخته، بعد أن منحته أمه الفائزة بجازة يانصيب بقيمة 10 ملايين دولار، كتابًا عن زنا المحارم.

ووقعت الحادثة عندما كانت الضحية في سن الثانية عشرة، حين تعرضت للاغتصاب على يد شقيقها جيسون كارليل ( 48 عامًا)، بحسب ما جاء في شهادتها أمام محكمة بولاية تكساس الأمريكية.

وأضافت: "قال إنه قرأ كتابًا أعطته (أمه)، ومارس الجنس مع أخته، وكان الأمر جيدًا تمامًا".

كان الكتاب بعنوان: "زهور في العلية" الذي يدور حول اكتشاف أطفال مهملين أن والدهم كان أخًا غير شقيق لوالدتهم.

وأشارت الضحية، التي لم يُسمح لها قط بقراءة الكتاب إلى أن أخاها استهدفها أولاً خلال الثمانينات، عندما كانت في سن الخامسة أو السادسة.

ودفعت الأم أتعاب الدفاع عن ابنها، وقيمة الكفالة البالغة 600 ألف دولار.

وأضافت أن ذلك حصل مرة واحدة في الحمام عندما أغلق الباب عليها، وأخبرها أنه يمكن أن يغتصبها وأنها لا تستطيع فعل أي شيء حيال ذلك.

وأدين المتهم بشراء فتاة تبلغ من العمر 15 عامًا من والدتها مقابل ثلاثة آلاف دولار في عام 2006، وفي عام 1994، أدين بجناية بتهمة غير لائقة مع طفل.

عندما كانت شقيقته في سن العاشرة أو الحادية عشر، أشارت المحكمة إلى تحرشه بها في حمام سباحة، عندما كانا في الخارج مع والدتهما.

وقالت للمحلفين إن والدتها وأشقاءها رأوا ما حدث، وأمروا شقيقها بالخروج من حمام السباحة.

وذكرت الضحية أن شقيقها اغتصبها للمرة الأولى عندما كان عمرها حوالي 12 أو 13 عامًا لأنه "أراد أن يكون أول من يفعل ذلك معها".

وأشارت إلى أنها أخبرت والديها عما فعله معها عندما بلغت سن الـ18، لكنها فشلت في فعل أي شيء حيال ذلك.