الأحد 07 مارس 2021
توقيت مصر 14:42 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

الشناوي:

هذا ما كانت تفعله "أم كلثوم" مع ضرّتها

هذا ما كانت تفعله "أم كلثوم" مع ضرّتها
 

قال الناقد السينمائي طارق الشناوي إنه لم تعد هناك سوق لما يعرف بصحفى "الباباراتزى"، أو من يتلصصون على حياة المشاهير،لأن النجوم صاروا الآن هم الذين يقدمون للمتابعين من جمهورهم كل المستخبى.

وأضاف في مقال له نشرته المصري اليوم بعنوان " إنهم يفتحون الشباك"  أن عددا كبيرا من نجومنا يلعبون حاليا هذا الدور بأنفسهم، وببساطة يعلنون كل شىء، كل منهم ينسى ما الذى كتبه وقاله عن شريك حياته قبلها بقليل.

وأوضح الشناوي أنك تقارن الآن بما كان يحدث فى الماضى، أم كلثوم وهى تتحسب حتى من مجرد إعلان خبر زواجها من الموسيقار محمود الشريف، لأنه متزوج، وهى فى الحقيقة، كما روى لى الشريف، كانت تعلم أنه متزوج.

 وتابع قائلا :  وكم أكلت "الملوخية" من يد زوجته فاطمة، لكنها أمام الرأى العام لا تستطيع سوى أن تعلن أنها لا يمكن أن تبنى سعادتها على أنقاض امرأة أخرى.

وأشار إلى أن خبر فسخ الخطوبة من الشريف، جاء ليضعها فى مكانة السيدة صاحبة الموقف، منوها أن أم كلثوم بعدها بسنوات قليلة تزوجت أيضا من رجل متزوج الدكتور حسن الحفناوى أستاذ الأمراض الجلدية، وظلت أم كلثوم حتى رحيلها زوجته الثانية.

وأضاف أن الحفناوى بطبعه كان عزوفا عن التواجد بجوار أم كلثوم، حتى لا يصبح "زوج الست"، لأنه يعتز بكونه الطبيب النابغ فى مجاله.