الخميس 15 أبريل 2021
توقيت مصر 13:48 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

"رامز مجنون رسمي".. "مقالب" تتصدر المتابعات والانتقادات

رامز جلال
 
منذ بداية شهر رمضان المبارك، تتصدر "مقالب" للممثل المصري الساخر، رامز جلال (47 عامًا)، متابعات وانتقادات مشاهدين على منصات التواصل الاجتماعي، مع إطلالته الجديدة على إحدى الفضائيات الخاصة.
وانطلق رامز في برامج المقالب الساخرة من فئة "الكاميرا الخفية" عام 2011، مقدمًا 9 نسخ، تحمل عادة الاسم الأول منه، مثل: رامز قلب الأسد، رامز في الشلال، ورامز عنخ آمون، قبل أن يظهر بشخصيته الحقيقية في نسخته العاشرة هذا العام، بعنوان "رامز مجنون رسمي".
ويُبث البرنامج عقب صلاة المغرب، أي أنه أول وجبة متلفزة على إفطار المصريين ودول عربية أخرى، وقُدر عدد مشاهداته في السنوات الماضية بعشرات الملايين، وهذا العام حصد المقطع الترويجي للبرنامج أكثر من 26 مليونًا في يومين.
والإطلالة الجديدة تقوم على استضافة مذيعة معروفة لأحد المشاهير، في برنامج متلفز حواري، ويكون الضيف مقيدًا في مقعد مرتبط بوصلات كهربائية، تقول الإعلامية إنه مصمم لكشف الحقيقة.
وبعد أسئلة عامة لطمأنة الضيف، تبدأ المذيعة بعرض صور لمشاهير، يكون آخرها صورة مفزعة لرامز، قبل أن يفاجأ الجميع بتمزيق ساتر الصور وخروج رامز بشكل مرعب، وتبدأ مساوماته للضيف.
واستضاف البرنامج في أولى حلقاته، الجمعة، الممثلة المصرية، غادة عادل، تلاها لاعب كرة القدم التونسي، المحترف بنادي الأهلي المصري، علي معلول، وسط متابعة واسعة على منصات التواصل الاجتماعي، لاسيما "توتير" و"يوتيوب".
وما إن انتهت حلقة الأحد، التي استضافت الممثلة المصرية، ياسمين صبري، زوجة رجل الأعمال الشهير، أحمد أبو هشيمة، حتى تصدر الاسمان صدارة الأكثر تداولًا في "توتير".
ولم يتوقف البرنامج عند المتابعة الواسعة أيضًا، إذ يواجه أيضًا انتقادات غير مسبوقة، ومن أبرز من تصدروا حملة الانتقادات، الناشط المصري المتواجد خارج البلاد، وائل غنيم، حيث طالب بوقف بث البرنامج.
وقال النائب البرلماني سعيد حساسين، في تصريحات صحفية محلية، إن "برنامج رامز جلال رغم كثرة الشكوى وأنه يستفز الناس، إلا أنه هذا العام تجاوز كل الخطوط ولا يقدم أي فائدة للمجتمع، لذا لابد من وقفه".
ولم يتسن الحصول على تعليق من رامز جلال ولا الفضائية الخاصة التي يُبث عليها البرنامج بشأن تلك الانتقادات.
ويحمل حساب الفنان المصري الموثق عبر "توتير" مئات الإشادات بالبرنامج وبالضيوف، معتبرين إياه أفضل برنامج مقالب ساخر هذا العام، ويثير الفرحة بين متابعيه.