الخميس 03 ديسمبر 2020
توقيت مصر 21:50 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

مفاجأة.. أمريكا تنتج علاجًا لفيروس "كورونا"

كورونا
 

أعلن علماء أمريكيون، عن بشرى سارة لإنقاذ العالم من الفيروس الفتاك الذي أصبح يعرف حاليا باسم "كوفيد 19".

وأوضح علماء بشركة " Greffex Inc " للهندسة الوراثية بمدينة هيوستن الأمريكية، أنهم انتهوا من تطوير لقاح كامل لفيروس كورونا المستجد في الأسبوع الحالي، وسيتم اختباره حاليا في تجارب على الحيوانات قبل أن يتم اختباره على الإنسان، وفقا لصحيفة "ذا صن" البريطانية.

وقال جون برايس، رئيس الشركة ومديرها التنفيذي، إنه لم يتم استخدام فيروس حي أو ميت لتكوين اللقاح لأسباب تتعلق بالسلامة، إذ أن الفيروس التاجي مازال غير مفهوم بشكل جيد.

وأكد "برايس"، أن انتشار فيروس كورونا بشكل سريع، جعل العلماء غير راغبين في التعرض لخطر الإصابة بالفيروس القاتل، وبدلا من ذلك تم استخدام لقاحات الناقلات الفيروسية الغدية، والتي تستخدم على نطاق واسع ضد مختلف الأمراض المعدية أو السرطانات.

وأشار الرئيس التنفيذي، إلى أن اللقاح هو نتاج عقد بقيمة 18 مليونا و900 ألف دولار، حصلت عليها الشركة في سبتمبر العام الماضي، من المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية التابع للمعهد الوطني للصحة، بهدف مكافحة التهديدات المعدية.

ويأمل "برايس"، في الفوز بموافقة الحكومة الأمريكية على اللقاح وبدء إنتاجه، إذ أنه من المفترض أن يكون جاهزا للاستخدام خلال عامين، وسيتم منحه بالمجان للبلدان الأكثر تضرراً.

وتعد الفيروسات الغدية، من بين الأسباب الأكثر شيوعًا للالتهابات التنفسية الفيروسية، حيث تمثل ما بين 2? و5? من الزكام.

واجتاحت موجة واسعة من الرعب والفزع من فيروس كورونا المستجد القاتل، الذي حصد أكثر من 2000 شخص، وتسبب في إصابة أكثر 75 ألفا آخرين بجميع أنحاء العالم.