الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
توقيت مصر 14:57 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

رئيس الاتحاد الدولي لليد:

مبارك طلب مني تفويت مباراة مصر أمام فرنسا

حسن مصطفى
حسن مصطفى
 
كشف حسن مصطفى، رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد، أن الرئيس الأسبق حسني مبارك طلب منه تفويت نتيجة مباراة مصر أمام فرنسا في نصف نهائي مونديال اليد في عام 2001.

وقال مصطفى: "بطولة 2001، كنت متوليا رئاسة للاتحاد الدولي قبلها بشهرين، والرئيس (الفرنسي جاك) شيراك كانت البطولة في فرنسا، قالي أنت مصري، وكان حاسس إن منتخب بلاده غير قادر على تخطي مصر، فتواصل معي الرئيس مبارك، وقال لي إننا نسيب الماتش بسبب علاقة الرئيس شيراك الجيدة بالمصريين".

ووصلت مصر إلى نصف نهائي المونديال في عام 2001 بعد فوز تاريخي على روسيا بطلة أولمبياد سيدني 2000، ووصيفة كأس العالم 1999، 21/19 في ربع النهائي، لتصبح أول منتخب غير أوروبي يصل إلى هذا الدور، حيث لاقت فرنسا والتي خسرت أمامها بصعوبة 24/21 في واحدة من أكثر المباريات جدلاً بعد اتهامات بالانحياز لصاحب الأرض، وتعمد إصابة الحارس المصري آنذك، حمادة النقيب.  
تصريح رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد جاء خلال قرعة مونديال اليد التي تستضيفه مصر خلال الفترة ما بين 13 إلى 31 يناير المقبل، والتي اعتبرها تشكل تحديًا كبيرًا لمصر، لكونها أول بطولة عالمية تنظم بعد انتشار فيروس كورونا.

وأشار إلى أن مصر ستكون المصباح الذي يضئ العالم، وستقدم رسالة نجاح لخروج بطولة عالمية رائعة في أبهى صورة، رغم ظروف جائحة كورونا.

وأضاف: "الاتحاد الدولي رفع شعار الصحة والسلامة قبل هذه البطولة، وبالتالي سنتخذ كافة التدابير الصحية، وسيكون كل شئ آمناً وسنبذل ما في وسعنا للتأكد من سلامة الجميع، وكل المحاذير سيتم تجنبها بشكل واضح، وسيتم تطبيق كل شئ منذ اليوم الأول لوصول المنتخبات المشاركة".

وتابع: "ألغيت العديد من الأحداث الرياضية بسبب جائحة كورونا، ولكن مونديال اليد سيكون الحدث العالمي الأول في كل الرياضات بهذا الحجم، وهو ما سيكون اختبارًا مهمًا بالنسبة للعبة".