الإثنين 02 أغسطس 2021
توقيت مصر 15:24 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

مأساة.. يقتل نجل جاره بعد تناوله العشاء مع والده

داريوس سيسومس
Native
قتل طفل أمريكي في الخامسة من عمره برصاص جاره الشاب في ولاية نورث كارولينا، فيما يكتنف الغموض دوافع الجريمة التي وقعت في الأسبوع الماضي.

وقال أوستن هينانت والد الطفل لتليفزيون (WRAL-TV) قبل تشييع جنازة نجله كانون: "(لا يمكنك) تخيل ما يشبه حمل ابنك بين ذراعيك بجرح طلق ناري في الرأس، ودمه يسيل على ذراعيك".

واتهم داريوس سيسومس (25 عامًا) بقتل الصبي في وقت متأخر بعد ظهر الاحد الماضي وإطلاق النار عليه في رأسه من مسافة قريبة، وفقًا للشرطة وشهود عيان. 


وقُتل كانون بينما كان يقود دراجة في فناء منزل أسرته في ويلسون، وكانت شقيقتاع 7 و 8 سنوات برفقته وقت إطلاق النار عليه، بحسب التقارير. 

وأشار والد الطفل المكلوم إلى أن المتهم بقتل ولده جاره، وكان قد دعاه إلى منزله في الليلة السابقة لتناول العشاء، وشربا البيرة معًا في الشرفة.

وقال هينانت: "لم يكن هناك أي شيء بيني وبينه، أي دماء على الإطلاق، حتى يكون لديه سبب لفعل ذلك". 

وأضاف أنه ركض إلى كانون بعد أن سمع دوي الرصاص من داخل المنزل. "صرخت، أي شخص، الرجاء مساعدتي في إنقاذ ابني.. ساعدني الله، أنقذ ابني، من فضلك".

وقال إنه رأى سيسومس يمشي وبيده مسدس، وركب سيارة ثم انطلق. وأضاف: "كنت أنظر إليه وأنا أحمل كانون. كنت مليئًا بالغضب، لكنني لم أستطع ترك ابني. أردت أن أكون مع ابني".

وقال متحدث باسم الشرطة الخميس إنه ليس لديه معلومات عن الدافع لإطلاق النار.

وجذبت جنازة كانون الخميس المئات من المعزين في منطقة ويلسون.

قال جد كانون، ميريل رايس خارج منزل الجنازة: "كان كانون من النوع الذي كان دائمًا مهذبًا، نوعًا ما مسترخيًا، لكنه كان طفلاً صغيرًا جميلًا".


وقالت الشرطة إن سيسوم وجهت إليه تهمة القتل العمد من الدرجة الأولى وتم احتجازه بدون كفالة.


وعبر والدا المتهم عن حزنهما للجريمة التي ارتكبها نجلهما. ويعتقدان أن كان يتعاطى المخدرات وكان يعاني من الهلوسة وقت إطلاق النار.