السبت 15 يونيو 2024
توقيت مصر 16:42 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

لم يعلم بوفاة حبيبة الشماع.. ننشر خطاب سائق أوبر لوالدته من داخل السجن

ا
حبيبة الشماع


دون سائق أوبر المتهم في واقعة فتاة الشروق حبيبة الشماع خطابا جاء به: «أختي حبيبتي وأمي الثانية، كل سنة وانتي طيبة وكل عيد أم وانتي طيبة وصحة وسلامة وإن شاء الله السنة الجاية تكوني في أطيب حال وحشتيني كتير وكان نفسي أكون معاكي أجيبلك هدية عيد الأم».

وأضاف سائق أوبر المتهم في واقعة فتاة الشروق حبيبة الشماع، خلال رسالته: «ماتنسيش تجيبي لـ تيتا هدية عيد الأم وقوللها دي مني أنا، ومتزعلش مني خالص والله العظيم ماليش ذنب بس أعمل أيه قدر ربنا قدر الله ما شاء فعل».

وتابع: «عشان خاطر ربنا لو ينفع تروحي انتي للبنت وتترجيها وتطمني عليها هتقدري انتي وهي لو اتنازلت هيكون الموضوع خلص والله العظيم أنا مش قادر ومعملتش حاجة».

واستكمل السائق المتهم بواقعة حبيبة الشماع: «خدي عيالي وروحي يمكن قلبها يحن، ورحمة أمك اعملي حاجة أنا مش قادر وهعمل في نفسي حاجة وربنا يعلم اليوم بيعدي إزاي وسلامي لكل الأهل والعيال وحشتني كتير والله ربنا يخليكوا ليا يارب ياحبيبتي».

واختتم سائق أوبر المتهم بواقعة حبيبة الشماع: «أنا مش وحش والله العظيم متزعليش مني يا أختي، العربية والرخصة والفيزا في القسم وربنا يعينك يا أختي».

وأكدت شقيقة سائق أوبر بعد زيارته في محبسه أنه لم يعلم حتى الآن بوفاة حبيبة الشماع، وأنها أخبرته داخل محبسه بالتطورات الأخيرة بعد تدوينه الخطاب، وظل يبكي حتى انتهت الزيارة.