الأحد 18 أبريل 2021
توقيت مصر 23:14 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

طفل يموت «غرقًا» في سريره!

طفل يموت «غرقًا» في سريره!
 
عثر على طفل بريطاني ميتًا في سرير أطفال بفندق في جزيرة كورفو اليونانية بعد أن تركته والدته وحده طوال الليل مع زجاجة الرضاعة.

وضعت المرأة البالغة من العمر 30 عامًا، ابنها البالغ من العمر أربعة أشهر للنوم ليلة الخميس في فندق في أرجيرادس باليونان، بعد أن أطعمته الحليب أو الحليب من زجاجة، ثم تركت الزجاجة الفارغة في سريره لامتصاصها أثناء نومه.

في حوالي الساعة السابعة والنصف صباح اليوم التالي وجدته فاقدًا للوعي وأصبحت قلقة. أبلغت موظفي الفندق الذي اتصل بالطبيب، وبعد فحص الطفل، كان الخبر الذي وقع عليها كالصاعقة أنه توفي "ربما بسبب الغرق".

وعند تلقت الأم النبأ، حاولت القفز من شرفة غرفتها بالفندق لكن الموظفين تدخلوا وأنقذوا حياتها في اللحظة الأخيرة، وفق صحيفة "بروتو ثيما" المحلية.

وذكرت وسائل الإعلام اليونانية أن الأم المنكوبة نُقلت الحين إلى المستشفى حيث تتلقى حاليًا الدعم النفسي. ومن المتوقع اليوم إعلان نتائج فحص الطب الشرعي الشامل في وفاة الرضيع.

وتأتي المأساة بعد أيام فقط من وفاة سائح بريطاني من فندق آخر في كورفو. 

وبحسب ما ورد كان الشاب البالغ من العمر 46 عامًا في إجازة مع خطيبته لبضعة أيام في شبه جزيرة كانوني، جنوب مدينة كورفو.

وليل الاثنين بعد منتصف الليل بقليل، سقط من شرفة الطابق الثالث من الفندق الذي كان يقيم فيه وقتل في الخريف. وذكرت شبكة (CNN) أن اليونان أن الشرطة استبعدت احتمال وقوع تلاعب.

وقال الفاحص الطبي في كورفو، يوانيس أيفاتيديس: "سيتم فحص الآثار الجانبية لمضادات الاكتئاب التي كان يتناولها الشاب البالغ من العمر 46 عامًا".