الخميس 19 مايو 2022
توقيت مصر 06:26 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

«سيدة البحيرة».. ماتت أثناء عملية في القلب وبعد وضعها في ثلاجة الموتى كانت الصدمة

5421f50304a0ad97745e2f24
ا
Native
Teads

شهدت قرية أورين التابعة إلى مركز شبراخيت في محافظة البحيرة، واقعة غريبة من نوعها، حيث خضعت سيدة تدعى حكمت إسماعيل إلى عملية جراحية في القلب، لكن الأطباء أبلغوا أسرتها بوفاةها أثناء إجراء العملية، لكن لاحظت إحدى الممرضات؛ أثناء نقلها إلى ثلاجة الموتى بالمستشفى، أنها ما زالت على قيد الحياة، ولم تتوف، وفق ما نشره موقع القاهرة 24.

وقالت السيدة حكمت إسماعيل، إنها أجرت عملية قلب مفتوح في أحد المستشفيات بمحافظة القاهرة، ولكن قلبها توقف، وتوقفت نبضاته أثناء إجراء العملية، لذلك أقبل الأطباء على وضعها في ثلاجة الموتى حتى يأتي أفراد أسرتها من أجل استلامها.

وأضافت السيدة حكمت إسماعيل، أن هناك إحدى الممرضات التي لاحظت أنها ما زالت على قيد الحياة، وقلبها ينبض بشكل طبيعي، لذلك توجهت مسرعة إلى الطبيب المسؤول عن حالتها من أجل إخباره بأنها لم تتوف، حيث قالت: نبضي رجع تاني، بعد ما دخلت ثلاجة الموتى، وطلعوني منها ودخلوني أوضة العمليات عشان أعمل العملية، وربنا كرمني وطلعت.

وأوضحت أنها لم تعلم بما حدث لها، نظرًا لأنها لم تكن في كامل وعيها، مشيرة إلى أنها خضعت في اليوم التالي إلى عملية جراحية أخرى، من أجل تركيب دعامتين في القلب، ومن بعدها أخبرها الأطباء وطاقم الممرضين بما حدث لها، وقالت: الممرضين حكولي وبقوا يضحكوا معايا على اللي حصل، والدكاترة قالولي إن عمليتي تعتبر مُعجزة.