الأربعاء 03 مارس 2021
توقيت مصر 01:37 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تعليق السفارة المصرية على أحداث مركزي الإيواء بالكويت

الخارجية المصرية تكشف مفاجأة عن تحذيرات السفارات
 
تابعت السفارة المصرية في الكويت الأحداث المؤسفة التي شهدها مركزي الإيواء في منطقة كبد وجليب الشيوخ مساء أمس، حيث أكدت السفارة أن هذه التصرفات غير مقبولة بأي حال من الأحوال، فإنها تعرب عن تقديرها لحسن تعامل السلطات الكويتية مع الموقف، مؤكدين على ثقتنا الكبيرة في حكمة وزارة الداخلية الكويتية. 
وأشارت الوزارة  إلى أنه تم إيفاد مسئولي القنصلية مساء أمس لمدرسة سلمى بنت حمزة بجليب الشيوخ للقاء ممثلين عن أبناء الجالية المقيمين بمركز الإيواء، بحضور  المسئولين الكويتيين، وقد تم دعوة أبناء الجالية للابتعاد عن أية مشكلات، وكذا إحاطتهم بالتطورات ذات الصلة ببدء الرحلات المنتظرة لعودتهم إلى مصر خلال الأسبوع الجاري، مع إعادة التأكيد على استعداد السفير لاستقبال ممثلي مخالفي الإقامة في مقر السفارة في أي وقت، إلي جانب الزيارات التي قامت بها القنصلية لمراكز الإيواء خلال الفترة الماضية، بحسب "أخبار اليوم".
 وأكدت السفارة أنها تتابع مع المسئولين الكويتيين ترتيبات تسيير رحلات طيران لمخالفي الإقامة، مشيرة إلى  أن  الجانب الكويتي أفاد السفارة بالبيانات الخاصة بالمسجلين في هذه المراكز نهاية الأسبوع الماضي، والتي تم موافاة القاهرة بها، علماً بأنه سيتم تسيير رحلتين هذا الأسبوع للسيدات والأطفال وكبار السن، على أن يتبعها رحلات أخرى خلال الفترة القادمة. كما ان السلطات المصرية تقوم بتجهيز أماكن للحجر الصحي للعائدين من مخالفي الإقامة بما يتوافق مع طلباتهم وظروفهم.
يذكر أن شهد مركزي الإيواء في منطقة كبد وجليب الشيوخ مساء  أمس الأحد، تجمهر العشرات من المصريين العاملين بالكويت، في مركز لإيواء العمالة الوافدة من مخالفي الإقامة، مطالبين بسرعة إنهاء عملية إجلائهم وعودتهم إلى البلاد، قبل أن تتدخل قوات الأمن الكويتية وتفضّ تظاهراتهم.