الخميس 03 ديسمبر 2020
توقيت مصر 16:43 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

أول تعليق لـ"السيسي" على أحداث الأميرية ورسالة لأسرة "الحوفي"

السيسي
 

علق الرئيس عبدالفتاح السيسي، على الأحداث التي شهدتها منطقة الأميرية أمس، والتي تمثلت في مداهمة قوات الشرطة لشقة يقطنها خلية إرهابية، وتبادل إطلاق النار بين الطرفين، ما أسفر عن استشهاد ضابط ومقتل كل أفراد الخلية الإرهابية.

وقال الرئيس عبر حسابه على موقع التغريدات القصيرة "تويتر" :" تابعت بكل فخر و إعزاز ما قام به رجال وزارة الداخلية من عمل بطولي يؤكد بسالة رجال الشرطة في مواجهة الإرهاب و قدرة الدولة المصرية، على حفظ أمن و سلامة الوطن و المواطنين، رغم كل التحديات".

وأضاف الرئيس السيسي :" وأتقدم بخالص التعازى لأسرة شهيد الواجب المقدم البطل / محمد الحوفي، كما أتمني الشفاء لمصابى الشرطة البواسل.. حفظ الله مصر و المصريين".

كانت وزارة الداخلية، كشفت من خلال بيان صادر لها مساء أمس الثلاثاء، عن تفاصيل استشهاد ضابط ، وإصابة آخر وفردين من قوات الشرطة، في تبادل إطلاق نار مع عناصر إرهابية ، خلال مداهمة وكر لهم بمنطقة الأميرية بالقاهرة.

وأكد البيان عن ورود معلومات لقطاع الأمن الوطني، بوجود خلية إرهابية يعتنق عناصرها المفاهيم التكفيرية ، تستغل عدة أماكن للإيواء بشرق وجنوب القاهرة، كنقطة انطلاق لتنفيذ عمليات إرهابية بالتزامن مع أعياد أبناء الطائفة المسيحية.

وأشار البيان إلى أنه تم رصد عناصر تلك الخلية، والتعامل معها مما أسفر عن مصرع 7 عناصر إرهابية ، عثر بحوزتهم على (6 بنادق آلية، 4 سلاح خرطوش)، وكمية كبيرة من الذخيرة مختلفة الأعيرة.

كما أسفر التعامل عن استشهاد المقدم محمد الحوفي بقطاع الامن الوطني، وإصابة ضابط آخر، وفردين من قوات الشرطة.

وأوضح البيان، أنه تم تحديد أحد مخازن الأسلحة والمتفجرات بمنطقة المطرية، والتي كانوا يعتزمون استخدامها في تنفيذ مخططهم الإرهابي، وباستهدافه عثر على (4 بنادق آلية، كمية من الذخيرة)، وتم تقنين الإجراءات، وتوالي نيابة أمن الدولة العليا التحقيق في الواقعة.