السبت 31 أكتوبر 2020
توقيت مصر 05:57 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تطورات جديدة حول محاولة قتل «ترامب» بمادة الريسين

ricin-56
باسكال فيرير
 

كشفت السلطات الأمريكية عن هوية المرأة الكندية التي توقف وراء إرسال موجهة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يشتبه أنها احتوت على مادة الريسين السامة.

وقالت السلطات إن المرأة تم تحديدها على أنها باسكال فيرير من كيبيك، وتم احتجازها يوم الأحد من قبل ضباط الجمارك وحماية الحدود الأمريكية عند معبر بيس بريدج الحدودي بالقرب من بوفالو بنيويورك، حيث من المتوقع أن تمثل أمام محكمة فيدرالية لمواجهة اتهامات.

وكان من المفترض أن تمثل أمام المحكمة يوم الاثنين، لكن تم تأجيل مثولها حتى ظهر الثلاثاء، وفقًا لما نقلته شبكة "سي بي سي" عن المتحدث باسم مكتب المدعي العام الأمريكي.

وكانت فيريير تعيش في الولايات المتحدة العام الماضي، واعتقلت في مارس 2019 في ميشن لاستخدامها رخصة قيادة مزورة، وفقًا لسجلات المحكمة.

لكنها دفعت بأنها غير مذنبة قبل أن تُسقط التهمة عنها بعد 20 يومًـا، لأنها كانت أول جريمة لها.

وفتّشت وحدة خاصة في شرطة الخيالة الكندية الملكية تضم خبراء في التهديدات الكيميائية البيولوجية والنووية والمتفجرات، منزلاً في لونجوي، جنوب مونتريال أمس.

وقال تشارلز بورييه، المتحدث باسم الشرطة، إن فريقًا من الضباط ذوي الخبرة في التعامل مع المواد الكيماوية والمتفجرات قاد عملية البحث حيث تم إخلاء المنازل المجاورة.

وأضاف إن هناك صلة بين الإقامة والمشتبه به ، لكن لا يمكن تأكيد أنها تعيش هناك.

ونقلت شبكة "سي بي سي" عن بورييه قوله للصحفيين: "شرطة الخيالة الملكية الكندية تساعد مكتب التحقيقات الفيدرالي في هذا التحقيق. نعتقد أنه تم إرسال ما مجموعه ستة رسائل، واحدة إلى البيت الأبيض وخمسة إلى تكساس".

ولم يستطع بورييه تحديد مكان إرسال المظاريف في تكساس، لكن إيدي جيرا من مكتب مقاطعة هيدالجو في إيدنبرج بتكساس، أكد إرسال مادة الريسين إليه وثلاثة من موظفي الاحتجاز.

وقال جويرا إن أحدًا لم يصب بأذى لكنه رفض التعليق أكثر.

كما تلقت إدارة الشرطة في ميشن بتكساس، رسالة مشبوهة وفقًا لوكالة "رويترز"، لكن الضباط لم يفتحوا المظروف وسلموه إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي.

قالت ستيفاني فيليكس، التي تعيش بالقرب من موقع المداهمة في سان أوبير، إنها صُدمت عندما وجدت حيها الهادئ وسط تحقيق كبير للشرطة.

وقالت لشبكة "سي بي سي": "هذا يجعلك خائفًا".