الأحد 20 سبتمبر 2020
توقيت مصر 06:33 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

«ترامب» يفتح النار على ابنة شقيقه بسبب كتابها المثير

الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب

فتح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، النار على ابنة شقيقه ماري، بعد إصدارها كتابًا عنه، حقق مبيعات قياسية في اليوم الأول من طرحه للجمهور (950 ألف نسخة).

وقال ترامب في سلسلة من التغريدات عبر حسابه على موقع "تويتر"، إن ابنة شقيقه ماري ترامب "قريبة نادرًا ما أراها ولا تعرف الكثير عني، وتقول أشياء غير صادقة عن والدي الرائعين (اللذين لا يستطيعون تحملها!) وكذلك أنا".

كما اتهم ترامب ابنة شقيقة قريبته بأنها انتهكت اتفاقية "عدم الإفشاء" التي يعاقب عليها القانون، واتهمها بالكشف عن عائدات الضرائب الخاصة به، واصفًا إياها أنها "في حالة من الفوضى".

من جهة أخرى، هاجم ترامب، مستشار الأمن القومي السابق، جون بولتون، وإصداره كتابًا عنه، واصفًا إياه بـ"أحمق مهووس بالحرب" ينتهك القانون، وانتهك اتفاقية "عدم الإفشاء" من أجل بناء مصداقية بشكل بشع وكسب بضع الدولارات التي ستذهب في النهاية إلى الحكومة في جميع الأحوال".

وقال في تغريداته إلى أن هناك العديد من الكتب التي صدرت عنه، بعضها جيد وبعضها سيء، وتوقع طرح المزيد عنه خلال الفترة المقبلة.

وسجل كتاب بولتون: "الغرفة التي جرى فيها هذا الأمر. مذكرات من البيت الأبيض"، المرتبة الأولى في قائمة أفضل الكتب الأمريكية مبيعًا في وقت سابق من هذا الشهر، حيث باع أكثر من 780 ألف نسخة في الأسبوع الأول.

وكانت وزارة العدل الأمريكية قد رفعت دعوى قضائية في مسعى إلى منع نشر كتاب بولتون، متهمة المستشار السابق بمخالفة التزاماته من خلال الكشف عن معلومات سرية.

ووصفت ماري ترامب، عمها بأنه نتيجة "واحدة من أقوى العائلات في العالم". وفي مقابلة لصحيفة "واشنطن بوست" وصفت عمها بأنه "عنصري ومعاد للسامية وغالبًا ما استخدم عبارة، زنجي في أحاديثه".