الجمعة 25 يونيو 2021
توقيت مصر 00:02 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تترك طفلها يموت جوعًا وتذهب إلى الحفل

تترك طفلها يموت جوعًا وتذهب إلى الحفل
تترك طفلها يموت جوعًا وتذهب إلى الحفل
Native
تجردت أم من إنسانيتها، بعد أن تركت طفلها يموت جوعًا عندما ذهبت للمشاركة في حفلة شرب لمدة أربعة أيام وأبقته مع أخته البالغة من العمر 3سنوات في المنزل.

واستمعت محكمة روسية إلى أن أولجا بازاروفا (25 عاما) كانت تشارك صديقاتها حفل شرب عندما تركت ابنها البالغ من العمر 11 شهرا يموت جوعًا في سريره.

وتركت المرأة وهي أم لثلاثة أطفال، طفلها مع ابنتها البالغة من العمر ثلاث سنوات، بينما سلمت ابنها الأكبر (7سنوات) الذي أنجبته من علاقة سابقة إلى أحد أصدقائها لرعايته.


اكتشفت والدة المرأة، الطفل والرضيع، بعد أربعة أيام من عدم تمكنها من الاتصال بالأم، وفقًا لصحيفة "ديلي ستار".

ووفقًا لسجلات المحكمة، فقد تم العثور على الطفل ميتًا في سريره، بينما كانت أخته على وشك الموت، لتستدعي الجدة المذعورة سيارة إسعاف تمكنت من تحقيق الاستقرار للطفلة وإنقاذ حياتها، بعد أن تم نقلها إلى العناية المركزة في حالة حرجة، مصابة بسوء تغذية حاد. في حين مات الطفل من الجوع والجفاف.


خلال جلسات المحكمة، اعترفت الأم بترك طفليها وحدهما في المنزل. وقالت إنها تأسف لترك طفلها وتنفي أي نية للقتل.

قال المدعي العام لمنطقة تشيليابينسك ، فلاديمير كيسليتسين، إن الأم زعمت أنها "لا تستطيع التنبؤ" بموت الطفل، على الرغم من عدم ترك أي طعام في المنزل.

وأضاف: "تركت الأم ابنتها البالغة من العمر ثلاث سنوات مع ثلاجة فارغة".