السبت 25 سبتمبر 2021
توقيت مصر 14:46 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

"تبرعك حياة لغيرك".. شعار حملة التضامن للتوعية بالتبرع بالدم

وزيرة التضامن
وزيرة التضامن
Native
أطلقت وزيرة التضامن الاجتماعي، نيفين القباج ونائب رئيس مجلس إدارة الهلال الأحمر المصري فعاليات حملة الهلال الأحمر المصري التوعوية الموسعة للتبرع بالدم تحت شعار "تبرعك حياة لغيرك"، بالتعاون مع شركة فيزيتا وشركات راية وفياتريس واليكسير وحكمة ووايت وكارفور وIMCD، وذلك في إطار الخدمات المقدمة من جمعية الهلال الأحمر المصري نحو الإنسانية.
وصرحت وزيرة التضامن الاجتماعي، خلال كلمتها باحتفالية الإطلاق، بأن الحملة تهدف الى تحفيز المواطنين للتبرع بالدم وأيضا للتطوع ولتصحيح المفاهيم الخاطئة عن التبرع بالدم، معربة عن تقديرها للشركات الكبرى العشر التي دعت موظفيها بالتبرع بأكياس الدم، وذلك حسب البيان الذي تلقت " اتلمصريون" نسخة منه.
وأعربت وزيرة التضامن الاجتماعي عن سعادتها بتواجدها في رحاب الهلال الأحمر المصري تلك المؤسسة العظيمة، موجهة التحية لشركة فيزيتا باعتبارها من الجهات التي نجحت في توظيف التحول الرقمي للخدمات الصحية والتنموية والإنسانية، مشيرة إلي أن القطاع الخاص يعد شريكًا أصيلًا في التنمية، مثمنة جهوده في البرامج القومية التي تنفذها الدولة.
وقالت وزيرة التضامن الاجتماعي إنه في التبرع والتطوع "حياة" وإضافة قيمة لعطاء الإنسان، موضحة أن هناك شخص يحتاج للتبرع بالدم كل ثلاث ثواني، وأن تبرع شخص واحد قد ينقذ أكثر من حياة، مضيفة أن عملية التبرع بالدم تفيد الشخص المتبرع والمتبرع إليه.
وأوضحت القباج أن إنجازات حملة التبرع بالدم تضاف لإنجازات جمعية الهلال الأحمر المصري التي أصبح لها دورا تنمويا أصيلا وليس فقط اغاثيا في أوقات الأزمات وفي جميع الأوقات كما وضح دوره بشدة خلال جائحة كورونا وأضافت أنه يعمل أيضا علي دعم اللاجئين.
ووجهت وزيرة التضامن الاجتماعي التحية للسيد رئيس الجمهورية علي إطلاق المشروع القومي لتجميع وتصنيع البلازما، مؤكدة أنه مشروع قومي واستراتيجي له أثره الصحي والإنساني والاقتصادي.
وأكدت أن السيرة العطرة للدكتور الراحل إيهاب سراج الدين ستظل باقية، وسيبقي المواطن المصري الأصيل الأمين الذي عمل لوطنه بإخلاص، مؤكدة أنه كان مهنيا ناجحا وإنسانا عطاء ومواطنا مخلصا وهو قائد تطوير بنوك الدم بالهلال الأحمر المصري، كما كان يولي اهتمامًا كبيرا بأطفال أنيميا البحر المتوسط.
ومن جانبه، صرح الدكتور رامي الناظر المدير التنفيذي لجمعية الهلال الأحمر المصري بأن الهدف من الحملة توفير الدم الآمن للمرضى من خلال التبرع الطوعي، وهو أحد أهم  الأهداف الإنسانية التي يعمل الهلال الأحمر المصري علي تحقيقها.
وأضاف أن تقديم خدمات نقل الدم بالهلال الأحمر المصري من الخدمات الرائدة التي بدأها الهلال منذ عام 1973 فيما بدأ تنظيم حملات التبرع بالدم الخاصة بالهلال عام 1992 بهدف المشاركة في تغطية الاحتياجات الوطنية. وأوضح ان الهلال يمتلك خمس بنوك دم بمدن القاهرة، الاسكندرية، طنطا، قنا ودمنهور.ويستعد بنك دم سوهاج للانضمام إلي القائمة.
وأوضح أن الحملة ستستمر حتي نهاية شهر سبتمبر،معربا عن سعادته بانضمام العديد من المتبرعين.
ومن جانبه، قال الدكتور عادل العدوي ، وزير الصحة الأسبق وعضو مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر المصري، اننا نلتقي اليوم لهدفين من أسمي الأهداف الإنسانية ، أولهما تذكر اسم الدكتور الراحل إيهاب سراج الدين الذي كان يؤمن بأهمية الدم ومنظومة نقل الدم وعمل لسنوات طويلة في الهلال الأحمر المصري وأشرف علي تجهيز بنك الدم. وأضاف العدوي أن الدكتور إيهاب سراج الدين كان يؤدي عمله بكل أمانة وكان يعمل ليل نهار من أجل توفير احتياجات المرضي من مشتقات الدم، مشيرًا الي أن أعماله وذكراه ستظل باقية.
وأوضح وزير الصحة الأسبق وعضو مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر المصري أن الهدف الثاني من لقاء اليوم يتمثل في تثمين وتقدير قيمة التبرع بالدم، وذلك لأن قطرة الدم تساوي حياة، مشددًا علي أن ثقافة التبرع بالدم تعكس ثقافة المجتمع لذلك لابد من العمل علي نشر ثقافة التبرع بالدم.
كما أعربت علا على الدين نائب رئيس شركة فيزيتا لتطوير الأعمال عن فخر الشركة بالشراكة مع الهلال الأحمر المصري، مشيرة إلى أن هذه المبادرة هي جزء من مسؤوليتنا الاجتماعية تجاه المجتمع المصري بأكمله.
وأشادت بدور جمعية الهلال الأحمر كجزء أساسي في تحقيق أهداف الحملة وذلك بدون إغفال المجهود الذي لعبه الشركاء من مؤسسات محلية وعالمية حرصت على تقديم مسؤوليتها تجاه المجتمع بالتبرع من خلال موظفيها.
وتضمنت الاحتفالية تأبين الدكتور إيهاب سراج الدين، مستشار بنوك الدم التابعة لجمعية الهلال الأحمر المصري على تفانيه في خدمة المجتمع، حيث منحت الوزيرة زوجة الدكتور الراحل درع تكريم تقديرا لجهوده المخلصة للوطن.
كما قامت الوزيرة بتكريم الشركات المشاركة في الحملة، بالإضافة لتكريم وعدد من متطوعي الهلال الأحمر المصري المتميزين في المجالات الثقافية والرياضية.