الأربعاء 14 أبريل 2021
توقيت مصر 12:53 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

بالصدفة.. العثور على حطام طائرة مجهولة (صور)

thumbnail
حطام
 

عثر رجل وامرأة أثناء نزهة على حطام طائرة مجهولة أعلى جبل في منطقة أيرشاير، جنوبي غربي اسكتلندا.

وكانت باميلا أيتكين وبال كاثرين جافني يسيران بالقرب من لارجس، وهي بلدة تقع في فيرث كلايد في شمال أيرشاير، عندما عثرا على حطام الطائرة يوم الأحد.

وعندما كانا يلتقطان الصور، سرعان ما اكتشفا حطام الطائرة، التي يُعتقد أنها بقايا رحلة الخطوط الجوية البريطانية الأوروبية (S200P) التي تحطمت في 21 أبريل 1948، وفقًا لموقع "ديلي ريكورد".

وسقطت الطائرة التي كانت تقل 20 راكبًا من مطار لندن نورثولت إلى مطار جلاسكو رينفرو. ولم يسفر الحادث عن مصرع أحد من الركاب، لكن أصيب 13 شخصًا، وتضررت الطائرة بشكل تعذر معه إصلاحها.

قالت باميلا: "أنا صديقي كاثرين وجدنا حطام طائرة أخرى على تلالنا المحلية، هل تصدق ذلك. لم أصدق مقدار ما كان لا يزال هناك وما زالت بعض الأجزاء سليمة".

وأضافت: "صديقي الذي يمشي على التلال، كان كاثرين يستكشف جميع التلال المحلية حيث لا يمكننا الذهاب بعيدًا الآن".

وعند مشاركة الصور على وسائل التواصل الاجتماعي، أثارت تفاعلاً بين المستخدمين.

قال أحدهم: "قد تعتقد أن الحطام كان سيتم إزالته للتحقيق في حادث جوي من قبل هيئة الطيران المدني".

وقال آخر: "لأكون صادقًا، لم أكن أعرف أن حطام الطائرات كان على الجبال الاسكتلندية. كنت أعتقد أن مهندسي الطائرات سيعثرون على أي حطام لاكتشاف سبب تحطم الطائرة".

وأضاف ثالث: "كصبي، نشأت في لارجس، كنت أنا وأصدقائي نتجول بعيدًا على نطاق واسع فوق الأرض المرتفعة بين لارجس وكيلبارتشان بحثًا عن "الطائرات المحطمة".

ويصادف هذا الأسبوع الذكرى السنوية السابعة للرحلة MH370، التي اختفت في ظروف غامضة خلال رحلة من كوالالمبور إلى بكين.

ولم يتم العثور على الطائرة مطلقًا بعد أن سلكت منعطفًا غير مبرر، ويعتقد المحققون أنها تحطمت في المحيط الهندي غربي أستراليا بعد نفاد الوقود. ومع ذلك، أثار دليل جديد دعوات لإعادة البحث.