الثلاثاء 09 مارس 2021
توقيت مصر 03:11 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

اختراق كبير..

الصين تستعد لإنتاج أول لقاح لكورونا بعد تجربته على القرود

الصين ولقاح كورونا
 
قال مدير مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الصين، إن لقاح فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19) قد يكون جاهزًا للاستخدام "الطارئ" بحلول سبتمبر المقبل.

جاء ذلك بعد أيام من إعلان باحثين من مختبر "سينوفاك بيوتيك" Sinovac Biotech فى بكين، أن الشركة تستعد لإنتاج 100 مليون جرعة من لقاح بدأت منذ فترة قصيرة بتجربته بشريًا بعد نجاحه في الاختبار على الحيوانان.

وتجرى الشركة حاليًا 4تجارب كلينيكية على اللقاح الذى لا يتجاوز حجمه عن نصف ميليليتر بعد أن أثبت نجاعته على القردة، بعد ثلاثة أسابيع من إصابتهم بالمرض.

ووفقًا لتقرير نشر الأربعاء، فإن هذه هي أول تجربة حيوانية لقاح فيروس كورونا، بعد أن تم اختبار اللقاحات السابقة على الفئران.

وقال تقرير نشرته مجلة ساينس العلمية، إن "قرود المكاك" التي خضعت لاختبارات اللقاح الجديد تشبه وراثيًا البشر، ما يعني أن هناك فرصة أكبر لأن يعمل اللقاح على البشر أيضًا.

وأعطى باحثو مختبر "سينوفاك بيوتيك" جرعتين مختلفتين من اللقاح إلى ثمانية من القردة، وبعد ثلاثة أسابيع، أدخلوا فى رئتى القرود جرعة فيروس سارس CoV-2، وهو الفيروس الذى يسبب "كوفيد- 19"، من خلال أنابيب أسفل القصبة الهوائية، ولم يصب أى منهم بعدوى كاملة.

واكتشف العلماء أن القرود لا يمكن أن تصاب بالفيروس مجددًا، إذ بينت النتائج أن التعرض لـ (SARS-CoV-2) يمكن أن يحمي القرود من العدوى اللاحقة، مما يعني أنها يمكن أن تثبت فائدتها في تطوير اللقاح والعلاج في المستقبل.

وفي وقت سابق، قال فريق الباحثين إنهم سيعرفون بحلول الصيف ما إذا كان اللقاح صالحًا للاستخدام بعد بدء التجارب البشرية عليه في أبريل.

وأكد ليو بيتشنج وهو مدير فى شركة سينوفاك إن الشركة لا تعرف بالتحديد متى ستكون قادرة على توزيع اللقاح. وقال كبير مديرى الشؤون التنظيمية الخارجية فى سينوفاك، منج وينينج، فى تصريحات صحفية نقلتها وسائل إعلام محلية إن النتائج "تمنحنا الكثير من الثقة" بأن اللقاح سيؤثر فى البشر.

وجرى تغليف آلاف العبوات من اللقاح التي أنتجت وتستند على توليد عنصر طفيلي خامل، وجرى تغليفها بعبوات بيضاء وبرتقالية مع اسم "كورونافاك" (Coronavac) عليها.

وقامت الشركة بإرسال دفعات كبيرة من اللقاح للسلطات الطبية فى الصين للحصول على الموافقات، إلا أن الشركة تظهر أنها قادرة على إنتاجه على نطاق واسع بكميات كبيرة جدًا.