السبت 26 سبتمبر 2020
توقيت مصر 02:31 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

مصطفى بكرى:

أثيوبيا تتعنت وتضرب بكل التفاوضات عرض الحائط

البرلماني مصطفي بكري
قال الإعلامي مصطفى بكري، إن أثيوبيا لا زالت تتعنت وتضرب بكل التفاوضات عرض الحائط، وتبدأ فى ملء السد بشكل أحادى دون أى اتفاق مع مصر والسودان.
وأضاف خلال تقديمه برنامج «حقائق وأسرار»، المذاع على قناة صدى البلد أن وزارة الري والموارد المائية، أرسلت خطابًا إلى جنوب إفريقيا بصفتها الرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي، تخطر فيه برفض القاهرة ملء إثيوبيا لسد النهضة، وأعلنت الوزارة تعليقها للاجتماعات بشأن سد النهضة مع أديس أبابا لإجراء مشاورات داخلية.
تابع بكري إن إثيوبيا كتبت على الموقع الرسمي أن مصر تصدر مياه النيل على شكل خضروات وفاكهة بمبلغ 5 مليارات دولار وتدعي الفقر المائي، لكنهم لم يذكروا أن مصر أكبر مستورد للغذاء في أفريقيا وتستورد 65% من غذائها بسبب شح المياه بتكلفة 15 مليار دولار سنويا ونصدر بنحو 2.5 مليار فقط وليس 5 مليارات.
وأشار بكري إلى أن إثيوبيا كتبت أن مصر تستولي على كامل مياه النيل وتتركنا دون مياه ولا زراعة بينما البيانات الرسمية لإثيوبيا تقول أنهم يزرعون 84 مليون فدان بينما تزرع مصر 8.6 مليون فدان.
وأكد الإعلامي مصطفى بكري أن إثيوبيا تزرع وقودا حيويا فقط بمساحة 10 ملايين فدان، أي أكبر من كل المساحة الزراعية في مصر وأنها تصدر البن العضوي، كما أنها ثاني أكبر مصدر في العالم للغذاء العضوي لكل دول العالم.
وكشف بكري أن إثيوبيا تمتلك 100 مليون رأس ماشية يتغذون على مياه الأمطار والمراعي الطبيعية، مقارنة بـ 8 ملايين رأس في مصر تتغذى على البرسيم الذي أثر على محصول القمح وجعل مصر من أكبر مستورديه عالميا، موضحا أن نصيب الفرد من المياه في إثيوبيا 3 أضعاف نصيب المواطن المصري، كما أن الطبيعة الجغرافية لإثيوبيا تساعدها على توليد الكهرباء من الرياح.
واستطرد بكري أنه طبقا لتقديرات منظمة الأغذية والزراعة، فإن الأبقار والماشية في أثيوبيا تستهلك 500 مليار متر مكعب  كل ثلاث سنوات أي نحو  170 مليار متر مكعب في السنة.