الخميس 18 أبريل 2024
توقيت مصر 15:14 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

فاجعة مأساوية.. وفاة طفل مختنقًا بعد نسيانه في أتوبيس المدرسة

197-020603-child-dies-forgotten-bus_700x400
الطفل

فجع الشارع السعودي، بوفاة طفل يدعى حسن علوي، يبلغ من العمر 5 سنوات، عقب نسيانه في حافلة مدرسية بمحافظة القطيف شرق المملكة.

وقال المتحدث باسم الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية، سعيد الباحص، إن سائق الحافلة المدرسية نسي تفقد المركبة كإجراء روتيني للتأكد من خلوها من أي طالب.

وأكد المتحدث، بحسب وسائل إعلام محلية، أن إدارة التعليم، برئاسة الدكتور سامي العتيبي، شكلت فريق عمل لزيارة المدرسة ومتابعة الإجراءات المتبعة مع هذه الحالات.

وأعرب المتحدث عن تعازي تعليم المنطقة الشرقية وحزنها الشديد لوفاة الطفل حسن علوي، داعيا الله أن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

وفي أول تعليق على الحادثة، روى والد الطالب السعودي، هاشم الشعلة، تفاصيل آخر اللحظات التي جمعته بابنه، وكانت على الإفطار صباح الأحد.

وقال والد الطالب لقناة "الإخبارية" السعودية: "حسن طلب مني تناول قطعة كيكة وشرب الحليب، وكان متحمسًا لركوب الحافلة، ويسأل عن موعد وصوله".

وكشف "الشعلة" تفاصيل تواصل سائق الحافلة معه لإخباره بوفاة ابنه، قائلا: "اتصل بي عند الساعة 11 والثلث قبل الظهر، وأخبرني بأنه لم يحضر إلى المدرسة".

"نائم في الباص بلا حراك"

وأضاف: "سألته: كيف لم يذهب إلى المدرسة وهو معك أساسًا وأركبناه معك صباحا؟ وشعرت وقتها بأن صوته مرتبك، فسألته ما الذي حصل بالضبط؟ فرد بأن حسن نائم في الباص ولا يتحرك".

وأردف والد الطالب المتوفى: "تبادرت إلى ذهني حوادث نسيان الأطفال في الباص، وحينها طلبت من السائق التوجه به مباشرة إلى أقرب مستوصف، فرفض للوهلة الأولى وطلب مني المجيء واستلام الطفل، لكنه بعدها أسعفه إلى المستوصف".

رسالة عتاب من والد الطالب
وعند وصول الطفل إلى المستشفى تبين أنه قد فارق الحياة، وقال والده: "كانت أعضاؤه متيبسة، وعندما قمت بشد يده أحسست بخشونتها بعد أن بدأ التيبس فيها، رحمه الله".

وعاتب الوالد سائق الحافلة: "كان يجب أن يقوم بدور المرافقة إذا تغيبت ولا يتحرك إلا بعد التأكد من خلو الباص تماما من أي طفل، وكان يجب على الروضة التواصل معنا للسؤال عن غياب ابننا أو تأخره".