الأربعاء 14 أبريل 2021
توقيت مصر 12:07 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تطورات مثيرة بشأن التحقيق في اغتيال سليماني

قاسم سليماني
 
عينت وزارة الداخلية العراقية مديرا جديدا لأمن المطارات، عقب أشهر من التحقيق في مقتل قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني والقيادي في الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس قرب مطار بغداد.
وحسب وثيقة صادرة عن الوزارة بتاريخ 22 أبريل/نيسان الجاري، حصلت الأناضول، الإثنين، على نسخة منها، "تم تعيين اللواء علي عبد الرضا، مديرا جديدا لأمن المطارات، خلفا للواء حسن راضي".
ولم يذكر البيان سبب تعيين مدير جديد لأمن المطارات، إلا أنه يأتي بعد أشهر من التحقيق في مقتل سليماني والمهندس في ضربة جوية أمريكية قرب مطار بغداد في 3 يناير/ كانون الثاني الماضي.
وشكل العراق لجنة للتحقيق في الحادث وسط تقارير صحفية لوسائل إعلام محلية تحدثت عن تواطؤ أمن المطار مع الأمريكيين في حادث الإغتيال.
ولم تعلن بغداد رسميا عن نتائج التحقيقات، حتى عصر الإثنين.
وفجر حادث الاغتيال، سلسلة هجمات متبادلة بين إيران وأذرعها من الفصائل العراقية من جهة والولايات المتحدة الأمريكية من جهة ثانية.
ومطلع أبريل الجاري، أعلن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي المستقيل تحديد يومي 10-11 يونيو المقبل موعدا لبدء الحوار الاسترتيجي بين بغداد وواشنطن، للاتفاق على جداول زمنية لانسحاب قوات الأخيرة من البلاد.
وعقب الغارة الجوية، طلب عبد المهدي من البرلمان التصويت لإصدار قرار إلزامي بخروج قوات التحالف من البلاد، وهو ما تم بالفعل، لكن واشنطن قالت أنها لا تتعامل مع قرارات تصدر من حكومة مستقيلة.
وعلى مدى الأسابيع الماضية، انسحبت القوات الأمريكية من 6 مواقع وقواعد عسكرية في شمال وغرب البلاد، وسلمتها لقوات الجيش، فيما لا تزال تحتفظ الأولى بقوات لها في 3 قواعد رئيسية شمال ووسط وغربي البلاد. -