الجمعة 05 مارس 2021
توقيت مصر 08:18 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

ببلد عربي.. يغتصب شقيقته ثم يذبحها

وفاة ثمانية سجناء ينتظرون حكم الإعدام بكورونا
 
أصدرت المحكمة العسكرية الثالثة في العاصمة السورية دمشق، حكماً في الجريمة المروعة، التي هزت بلدة الذيابية بريف دمشق قبل نحو شهر، حيث قضت بإعدام شاب اغتصب شقيقةه، ثم ذبحها بالسكين، كما قررت المحكمة السجن المؤبد لوالد الضحية، وذلك لوقوع الجريمة بعلمه.


ووقع الحادث المروع في يوليو الماضي، حيث ذكرت وسائل إعلامية سورية حينها، أن شابا اغتصب شقيقةه وقتلها بمساعدة والدهما، في حين قالت الشرطة آنذاك إن ”المجني عليها ثلاثينية تم قتلها ذبحا بالسكين“.


وقال والد الضحية يوم وقوع الحادث إن ”ابنته كانت هي وشقيقها محمود في الغرفة وبعدها سمع صراخا وأصوات استغاثة، وعندما دخل الغرفة شاهد ابنته مضرجة بدمائها، وأخبره ابنه أنه قتلها ثم هرب من المكان“.


وحاول محمود الهروب إلى مدينة إدلب السورية، إلا أن الأجهزة الأمنية تمكنت من اعتقاله، حيث اعترف بجريمته، وأظهرت التحقيقات أن الأب كان على علم واتفاق مع ابنه لقتلها بذريعة أن سمعتها سيئة في منطقة سكناهم.