السبت 17 أبريل 2021
توقيت مصر 00:38 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

عاشرها مقابل علاج طفلها.. كشف تفاصيل جريمة"المريوطية"

الرجل والسيدة المتهمان بقتل لدجال لحظة ضبطهما
 

نشرت "المصريون" منذ قليل فيديو تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، لسيدة ورجل ضبطهما الأهالي لحظة محاولة التخلص من جثة رجل آخر ملفوفة بأكياس.

ومع الوقت والتحقيقات مع المتهمين بدأت تتكشف خيوط الجريمة وكشف هوية الرجل والسيدة بالإضافة إلى التعرف على هوية الجثة.

المعلومات كشفها مصدر أمني في تصريحات لموقع "مصراوي"، مشيرًا إلى أن الجثة لرجل يدعى عادل ويبلغ من العمر 45 عامًا، والسيدة تدعى "رانيا" وهي في العقد الخامس من عمرها والمتهم الآخر يدعى "محمد" في عقده الرابع.

وأشارت المصادر الأمنية أن المجني عليه أوهمها "دجال" او كما تطلق عليه "معالج روحاني" أوهمها بقدرته على معالجة طفلها الذي يبلغ من العمر 7 سنوات وفاقد للنطق منذ ولادته، فقام بممارسة الجنس معها ثم هددها بفضحها إذا لم تستجيب لرغباته عند طلبها، فقررت السيدة الاستعانة بخطيب شقيقتها والتخلص من "الدجال" لكن حظهما العاثر أنهما وقعا في يد الأهالي عند التخلص من الجثة.

وأوضحت المصادر أن الأم قررت التخلص من الدجال وقتله، واستعانت بخطيب شقيقتها، واستدرجت الضحية إلى المنزل، وذبحته وسددت له طعنات متفرقة، ثم قاما بلف الجثة في أكياس بلاستيك ووضعها داخل جوال، وتوجها للتخلص منها بترعة المريوطية.