الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
توقيت مصر 10:29 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

النائب العام يحسم الجدل في وفاة الطالبة "شهد"

شهد

حسم قرار بيان من النائب العام، الجدل بشأن ملابسات وفاة شهد أحمد، الطالبة بكلية الصيدلة في جامعة قناة السويس، حيث أمر بألا وجه لإقامة الدعوى الجنائية في القضية.

وحملت قضية "شهد" التي عثر على جثتها طافية على مياه النيل في منطقة بالجيزة، رقم 7583 لسنة 2019، حيث جاء قرار النائب العام  بعد ثبوت انتفاء الشبهة الجنائية في وفاتها.

وقال بيان النيابة العامة، إنه ثبت أن الطالبة كانت تعاني من أزمة نفسية كانت تواتيها على شكل متقطع أثناء دراستها خلال المرحلة الإعدادية والثانوية.

وكانت "شهد" التي تعيش رفقة أسرتها بالعريش، قد انتقلت إلى محافظة الإسماعيلية من أجل الدراسة بكلية الصيدلة بجامعة قناة السويس، حيث كانت تعيش مع زميلة أخرى في سكن خاص.

وذكر البيان الذي كشف عن نتيجة التحقيقات، أن الأزمة عاودت الطالبة الراحلة قبل شهر من وفاتها، ما تسبب لها في أرق منعها من النوم أكثر من ساعتين في اليوم.

وقبل أسبوع واحد من الوفاة، هاتفت والدتها التي حضرت وعرضتها على طبيب نفسي، بمدينة الإسماعيلية يوم الخامس من نوفمبر الجاري.

وذكرت "شهد" أن "أفكاراً سيئة تراودها وأن من تلك الأفكار أنها ستموت"، وهو ما عُرف بالوسواس القهري، وفي اليوم التالي طلبت من صديقاتها أموالًا وزعمت أنها مرهقة وتود مغادرة الجامعة واختفت منذ ذلك الوقت حتى تم العثور على جثتها طافية بالنيل في إحدى مناطق الجيزة.