الأحد 29 نوفمبر 2020
توقيت مصر 19:03 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

بعد إشادة النيوزويك.. النبي أول من فعل الحجر الصحي.. لن تتخيل ماذا حدث

بعد إشادة النيوزويك :" النبي أول من فعل الحجر الصحي".
 

"النبي محمد كان له رأي آخر".. بهذا العنوان أشادت صحيفة "نيوزويك" الأمريكية، بما فعله النبي الكريم وأنه أول من قام بفرض الحجر الصحي، بسبب انتشار الوباء.

وبعد نشر التقرير أثار تفاعلا واسعا بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

يأتي هذا بالتزامن مع دعوات ملحة بالبقاء في المنزل وضرورة فرض الحجر الصحي

وجاء التقرير الذي نشرته صحيفة النيوزويك بعنوان: "هل يمكن لقوة الصلاة وحدها وقف جائحة؟ حتى النبي محمد كان له رأي آخر".
كاتب التقرير الطبيب كريغ كونسيدين، قال: "خبراء المناعة مثل الطبيب أنتوني فوتشي والمراسلون الطبيون مثل سانجي غوبتا يقولون إن نظافة شخصية جيدة وحجرا صحيا هي أفضل الوسائل لتطويق الفيروس".

وتساءل: "هل تعلمون من أيضاً اقترح النظافة الشخصية والحجر الصحي خلال انتشار وباء؟ محمد، نبي الإسلام قبل 1300 عام.. ففي الوقت الذي لم يكن (النبي محمد) وبأي شكل من الأشكال خبيراً "تقليدياً" بشئون الأوبئة المميتة، محمد قدّم نصائح لمنع ومواجهة تطورات مثل كوفيد-19".

وأضاف: "محمد قال: إذا ما سمعتم بانتشار الطاعون بأرض ما لا تدخلوها، أما إذا انتشر الطاعون في مكان خلال وجودك فيه فلا تغادر هذا المكان".

وبحسب التقرير فإن النبي محمد شجّع بقوة البشر على الالتزام بالنظافة الشخصية التي ستبقي الناس في مأمن من العدوى.

وتابع قائلا: "لعل أهم شيء هو أنه (النبي محمد) علم متى يوازن الدين بين الأشياء ومسبباتها .

وقد أثار هذا التقرير تفاعلا واسعا بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، مشيدين بما نشرته الصحيفة الأمريكية عن النبي الكريم.