السبت 26 سبتمبر 2020
توقيت مصر 07:06 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

سائحة تتعرى وتقتحم الضريح المقدس

سائحة تتعرى وتقتحم الضريح المقدس
أثارت سائحة مخمورة، موجة من الغضب بعد أن جردت ملابسها وصعدت إلى ضريح بوذي مقدس، ووجهت الإساءات على السكان المحليين جميعًا بينما كانت تشرب البيرة.


وشوهدت فرح حق (28 عامًا)، وهي تتسلق في حالة سكر إلى الموقع الديني في شيانج ماي بتايلاند، يوم الاثنين، وجلست عارية على الدرابزين، وأخذت تصيح بالشتائم على المارة، وتلوح بذراعيها.


ووجهت عبارات نابية إلى السكان العابرين، قائلة لأحدهم: "اخرج من هنا، أيها المتحرش بالأطفال". ثم واصلت حق وهي من بنجلادش، الصراخ قبل أن يعطيها السكان المحليون ملابسها كي تستر بها نفسها، حسبما ذكرت صحيفة "ديلي ستار".


وصل الضباط واحتجزوها قبل نقلها إلى المستشفى المحلي. وقالوا إنها وصلت كسائحة لكنها كانت تعمل مدرسة لغة إنجليزية منذ أبريل.


وقال اللفتنانت كولونيل سومكيت فوسود بالشرطة من مركز شرطة تشينج ماي، إن حق كان تقيم في نزل بالمدينة". 


وأضاف: "كنا نشك في أنها كانت ثملة تمامًا، ولم تستطع السيطرة على نفسها وتسببت في مشهد مروع. أول شيء فعلناه هو نقلها إلى المستشفى للراحة. وبعد إفاقتها، سيقوم الأطباء بفحص حالتها النفسية".


وأشار الضباط إلى أنها شوهدت تتعثر وهي في حالة سكر في الليلة السابقة قبل أن تخلع ملابسها في الضريح البوذي المقدس للغاية.


وهي الآن محتجزة في مستشفى سوان برونج حيث يقدم الأطباء تقارير طبية لتسليمها إلى الشرطة.


وقال الكولونيل بول سومكيت: "الإجراء الصحيح هو إعداد التقارير النفسية التي ستساعدنا عند النظر في أي تهم أو غرامات. نحن نبلغ سفارتها ومعارفها في تايلاند".


ورتب السكان المحليون البوذيون الآن لقضاء اليوم في تنظيف الضريح، حيث يصلي الناس ويقدمون القرابين.