الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
توقيت مصر 18:56 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

فى ذكرى ميلاده..

"المخدرات" سبب انفصال حاتم ذو الفقار من فنانة شهيرة

حاتم ذو الفقار

تحل اليوم الأحد، الموافق 5 يناير، ذكرى ميلاد الفنان الراحل حاتم ذو الفقار الذي ولد في مثل هذا اليوم من عام 1952، وهو أحد نجوم الثمانينيات، واشتهر بأدائه أدوار الشر والفتي الجان.

وعاني الفنان حاتم ذو الفقار، في حياته الفنية والمهنية، بسبب إدمان المخدرات، والتعاطي، ما أثر على صحته بشكل كبير وعرضه لبعض الأزمات الصحية.

وارتبط حاتم ذو الفقار بالفنانة نورا، شقيقة الفنانة بوسى، وواجه العديد من الصعوبات، حيث كان والده رافضًا لزواجه من نورا، لرغبته في زواج نجله من إحدى قريباته، واكتشفت نورا بعد أيام من زواجها، أن حاتم مدمن مخدرات، ولذلك لم يدم الزواج وانفصلا، وتم إلقاء القبض عليه وسجنه.

كان الفنان حاتم ذو الفقار، حديث الوسط الفني في حقبة الثمانينيات، فقد كان يمارس الإدمان بتناول الحشيش وانتهى بالهيروين، وتم القبض عليه مرتين، الأولى بتهمة تعاطي المخدرات، والثانية كان بحوزته مخدرات، حيث ألقى الأمن القبض عليه في شقة صديقه بالعباسية في 15 نوفمبر 1987، وضُبط بكميات من الهيروين للتعاطي وبعض أنواع المخدرات الأخرى، وتمت إحالته للمحكمة التي قضت بسجنه لمدة عام وتغريمه 500 جنيه وحبس صديقه 5 سنوات بتهمة إدارة مسكنه كوكر لتعاطي المخدرات، ومصادرة المضبوطات من المخدرات التي ضبطت بحوزتهما.

ثم قضى عقوبته وخرج من السجن، ليتم ضبطه مرة ثانية في مايو 1994 بهيروين ومبلغ ضئيل، لكن قضت المحكمة ببراءته من اتجاره بالمخدرات في يوليو 1994، كما تم ضبطه للمرة الثالثة في فبراير 1995، برفقة صديقه تاجر المخدرات الذي تعرف عليه في سجن أبو زعبل، وقضت المحكمة آنذاك ببراءته من تهمة التعاطي.