السبت 20 أبريل 2024
توقيت مصر 19:01 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

مفاجأة.. مؤسسات دولية تتوقع سعر الدولار نهاية العام الجاري في مصر

IMG-20240311-WA0027
الدولار


توقعت بنوك ومؤسسات دولية انخفاض سعر صرف الدولار مقابل الجنيه إلى بين 42 و45 جنيها بنهاية العام الجاري انخفاضا من مستوى نحو 50 جنيها الذي وصل له خلال أول يوم لتحرير سعر الصرف.
ورجحت بنوك HSBC ومورجان ستانلي، ومعهد التمويل الدولي ارتفاع سعر الجنيه مقابل الدولار خلال العام الجاري بعد أن رفع صندوق النقد الدولي القرض مع مصر إلى 8 مليارات دولار ودخول تدفقات نقد أجنبي بعد قرار تحرير سعر الصرف.
بعد قرار البنك المركزي بالعودة إلى سياسة تحرير سعر صرف الجنيه مقابل العملات الأجنبية يوم الأربعاء الماضي ارتفع سعر الدولار من نحو 30.94 جنيه إلى نحو 50 جنيها قبل أن يتراجع إلى نحو 49.1 جنيها بنهاية التعاملات في بعض البنوك اليوم الأحد.
وجاء قرار البنك المركزي قبل ساعات قليلة من إعلان صندوق النقد الدولي برفع قيمة القرض المقدم لمصر من 3 مليارات دولار إلى 8 مليارات دولار بهدف دعم برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري.
عانت مصر على مدار آخر عامين من فجوة سعر الدولار بين السوق السوداء والبنوك بسبب شح العملة بالقطاع المصرفي بما استدعى عودة المركزي إلى مرونة سعر الصرف.

بنك HSBC
أبقى بنك "HSBC" على توقعاته السابقة بأن يستقر سعر صرف الجنيه مقابل الدولار في نطاق 40 و45 جنيها حتى نهاية العام الجاري 2024، بعد تحرير سعر الصرف وتخفيف القيود المفروضة على صرف العملات الأجنبية.
ورجح البنك في تقرير له تلقى "مصراوي" نسخة منه، أن تؤدي التدفقات الدولارية إلى إعادة تأسيس سوق ما بين البنوك- الإنتربنك لبيع وشراء الدولار بين البنوك- ، ووضع حد للسوق الموازية.

عاد سوق الإنتربنك- شبكة داخلية بين البنوك والمركزي- لبيع وشراء الدولار بعد قرار تحرير سعر الصرف إذ بلغ حجم التداول خلال أول يومين من تعويم سعر الصرف الأربعاء والخميس نحو 1.9 مليار دولار، بما يعني زيادة موارد النقد الأجنبي وفق ما قاله مصرفيون لـ مصراوي.

وساهم ذلك في اختفاء فجوة السعر بين السوق السوداء والبنوك نتيجة زيادة إقبال العملاء عن بيع الدولار في البنوك والصرافات بعد تحرير سعر الصرف ورفع البنوك القيود المفروضة سابقا على بطاقات الائتمان "كريدت كارد".

وقال بنك HSBC إن رفع صندوق النقد الدولي قرض مصر من 3 إلى 8 مليارات دولار سيحفز مصر على الالتزام بتعهداتها مع الصندوق منها وجود سعر صرف مرن، بجانب الصفقة الاستثمار التي تم توقيعها مع الإمارات بقيمة 35 مليار دولار في فبراير لتنمية مدينة رأس الحكمة.
معهد التمويل الدولي
رجح معهد التمويل الدولي، أن يبلغ متوسط سعر صرف الجنيه نحو 33.5 أمام الدولار في العام المالي الجاري 2023-2024 الذي ينتهي في يونيو القادم، بحسب موقع "اقتصاد الشرق".
ويبدأ العام المالي بمصر في أول يوليو حتى نهاية يونيو من العام التالي.
ورجح المعهد أن يصل متوسط سعر الدولار إلى 42.5 جنيه للدولار في العام المالي 2024 /2025، وهو أقل من السعر الحالي عند 49.44 أمام العملة الخضراء، وفق بيانات البنك المركزي المصري.
وأوضح تقرير المعهد الدولي، وفق موقع "اقتصاد الشرق"، أن صفقة رأس الحكمة والاتفاق مع الصندوق يعززان من نمو موارد النقد الأجنبي وارتفاع احتياطي النقد الأجنبي.