الإثنين 08 مارس 2021
توقيت مصر 06:21 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

مسنة فرنسية عمرها 117 عاما وكفيفة تتعافى من كوورنا

الراهبة-الفرنسية-آندريه
لوسيل راندون
 
نجت راهبة فرنسية تعد أكبر معمرة في أوروبا من مخاطر الإصابة بكوفيد ـ 19 قبل أيام فقط من عيد ميلادها الـ 117.
وكانت الراهبة لوسيل راندون التي حملت اسم الأخت أندريه عام 1944 قد تأكدت من إصابتها بفيروس كورونا في 16 ديسمبر الماضي دون آن تظهر عليها أي أعراض.
وقالت وسائل إعلام محلية إنها "حتى لم تدرك انها كانت مصابة " بحسب بي بي سي عربي.
وعزلت السيدة نفسها عن المقيمين الآخرين في بيت رعاية المسنين في مدينة تولون جنوبي فرنسا، ولكنها الآن تعافت تماما.
والأخت أندريه كفيفة وتستعين بمقعد متحرك وتتطلع الآن للاحتفال بعيد ميلادها على الرغم من انها ستحتفل بهذه المناسبة مع مجموعة اقل من المعتاد من الأشخاص.