الأربعاء 21 أكتوبر 2020
توقيت مصر 09:31 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

لحظة مؤثرة.. زوجان مصابان بكورونا يتوفيان وهما ممسكان بأيدي بعض

الزوجان
الزوجان
 
توفي زوجان من ولاية كارولينا الشمالية الأمريكية، متأثرين بإصابتهما بفيروس كورونا المستجد وهما يمسكان بيد بعضهما البعض.

وتوفي جوني لي بيبولز (67 عامًا)، وزوجته كاثي دارلين بيبولز (65 عامًا) بسبب الفيروس بعد معركة استمرت شهرًا مع العدوى في 2 سبتمبر في مستشفى سالسبري.

وفي لحظات احتضارهما، نقل الموظفون في المركز الطبي الإقليمي نوفانت هيلث روان، الزوجين ليكونا إلى جوار بعض في غرفة واحدة حتى يكونا معًا في لحظة الوداع الأخير، كما قال ابنهما شين بيبولز.

وأضاف نجلهما لقناة (WBTV) التليفزيونية المحلية: "كل شيء ذهب، كل شيء ازداد سوءًا. في اليوم التالي وضعوهما في نفس غرفة العناية المركزة ، ووضعوا أيديهم معًا، وتجمعت الممرضات حولها وتوفيا في غضون أربع دقائق من وضعهما إلى جانب بعضهما البعض".

كان الزوجان معًا لمدة 50 عامًا، وتزوجا لمدة 48 عامًا. ويصارع شين معاناته في مواجهة والديه في وقت واحد. أقيمت جنازتهما يوم الأربعاء، مع التزام المشيعين بإرشادات التباعد الاجتماعي.

قال بيبولز، موضحًا الأعراض المبكرة لوالديه: "كان السبب الرئيسي هو الحمى وفقدان التذوق. بدأت الأعراض تظهر على والدي بعد يومين. بعد حوالي أسبوعين تم وضعهما في وحدة العناية المركزة".

وكتب شين عبر موقع "فيسبوك" في وقت سابق من الأسبوع: "لم يكن والداي نعمة لي ولأخي وأختي وأزواجنا وأطفالنا. كانا نعمة لكل شخص قابلهما. كان لأمي أجمل روح من أي شخص يمكن أن تقابله".

وشدد على ضرورة أخذ الفيروس على محمل الجد، وحث على ضرورة غسل الأيدي وممارسة التباعد الاجتماعي وارتداء القناع.

وقال "إنها ليست مزحة. إنها ليست خدعة. أنا فقط لا (أريد) أن يتأذى أي شخص آخر. أنا لا (أريد) أن يشعر أي شخص بالحزن الذي نشعر به".