الأربعاء 30 سبتمبر 2020
توقيت مصر 01:08 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

بعد توقف 4 أشهر..

لجنة إدارة كورونا تبحث عودة صلاة الجمعة

كورونا في مصر
 
عرضت "الفضائية المصرية"، تقريرًا تلفزيونيًا بعنوان "لجنة إدارة أزمة كورونا تبحث خطط الأوقاف لاستئناف صلاة الجمعة بالمساجد". 
فبعد توقف دام لأكثر من 4 أشهر، بسبب تداعيات فيروس كورونا، وما فرضته الأزمة من إجراءات احترازية للتقليل من التجمعات وتفعيل التباعد الاجتماعات يأتي الحديث عن استئناف إقامة شعائر صلاة الجمعة بالمساجد، مصحوبا بتساؤلات عديدة حول آلية تنظيمها والضوابط اللازمة لضمان منع انتشار فيروس كورونا، خاصة وأن صلاة الجمعة تشهد ازدحاما وتكدسًا مع حرص المصريين على الحضور بكثافة لإقامة الفريضة الأسبوعية، ما يجعل المساجد ممتئلة بالمصلين. 
الأمر الذي دفع نواب البرلمان، إلى مطالبة دار الإفتاء المصرية ووزارة الأوقاف، بحسم ما إذا كان للمصلي رخصة التغيب عن صلاة الجمعة وأدائها بالمنزل ظهرًا، أم هي فرض ولا مجال للحيد عن ذلك، تزامنا مع عودة صلاة الجمعة. 
وأعلنت "الأوقاف"، أنها تستعد لتقديم دراسة آليات وضوابط العودة التدريجية لصلاة الجمعة إلى لجنة إدارة أزمة كورونا بمجلس الوزراء في اجتماعها المقبل، والتي طالبت المصلين بضرورة الالتزام بالضوابط والإجراءات المعلنة والمتبعة فيما يتعلق بصلاة الفروض الخمس في المساجد بشكل عام، والالتزام بصلاة الجمعة ظهرا في المنازل.