الثلاثاء 02 مارس 2021
توقيت مصر 16:23 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

فيديو.. عنصري بريطاني يهاجم مسلمة ويتسبب في بكاء ابنتها

عنصري بريطاني يهاجم مسلمة ويتسبب في بكاء ابنتها
عنصري بريطاني يهاجم مسلمة ويتسبب في بكاء ابنتها
 
أظهر مقطع فيديو متداول على الإنترنت، رجلاً بريطانيًا يبكي طفلة صغيرة بعد أن طلب من والدتها المسلمة "العودة إلى المملكة العربية السعودية".

وشوهد الرجل المسن الذي لم يكشف عن اسمه وهو يطلق صراخًا بغيضًا معاديًا للإسلام، بعد أن رآها مرتدية الحجاب في محطة للحافلات في بيكسليهيث، جنوب شرق لندن.

وعندما حاولت تجاهله، أشرك ابنة المرأة الصغيرة في الحوار وقال لها: "والدتك ملفوفة مثل الديك الرومي"، مما جعلها تبكي. 

واستمر في خطابه البغيض، قائلاً إن المسلمين لا ينتمون إلى المملكة المتحدة قبل أن يطلب من المرأة أن "تهرب".

ويُظهر مقطع فيديو نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي أمس، الرجل المسن ينتظر على ما يبدو حافلة قبل أن يكتشف الضحية مجهولة الهوية مع طفلتها الصغيرة ويقترب منهما.

يقول: أعتقد أنها السعودية. إذا كنت تتعارض مع الحكومة يقطعون رأسك. هل ترغب في العيش هناك، حيث يفعلون ذلك - قطع رأسك إذا كنت لا تتفق معهم؟".

عندما ترفض المرأة الإجابة، يقول لابنتها الصغيرة: "أمك ملفوفة مثل الديك الرومي"، وعندما وصفته الأم المروعة بأنه "رجل مجنون" أجابها: "ماذا أنت؟" ويسير نحوها.

وتطلب منه ألا يتحدث معها هكذا، لكنه صرخ في وجهها: ارجعي إلى السعودية. المسلمون لا ينتمون إلى هنا"، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ميل". 

ويُظهر مقطع ثانٍ الفتاة الصغيرة وهي تبكي بينما تعانقها والدتها وتتوسل معها للتوقف، وعندما يتجدث الرجل إلى آخر ويقول: "اللعنة علي، إنها تتحدث والآن ها هي تبكي". يرد الرجل عليه: "يا صاحبي، لقد جعلت ابنتها تبكي".

ويظهر مقطع ثالث أن المشتبه به يواجه بسبب أفعاله من قبل سائقي حافلة يرتديان سترات عالية الرؤية، بينما تستمر الفتاة الصغيرة في البكاء في الخلفية.

ويتهمه أحد السائقين بإعطاء الضحية "شحنة من الإساءات"، لكنه يصرخ بأنه "لا يجب أن تكون هنا".

https://www.dailymail.co.uk/news/article-8685689/Muslim-mother-films-racist-man-reducing-x-year-old-girl-tears-hate-filled-rant.html