الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
توقيت مصر 01:33 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

صور.. مقابر جماعية لدفن مسلمي بريطانيا ضحايا كورونا

مقابر جماعية لدفن مسلمي بريطانيا ضحايا كورونا
Native
قالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إنه تم تجهيز مقابر جماعية للمسلمين من ضحايا فيروس كورونا المستجد.

وكشفت الصحيفة عن صور للمقابر الجماعية التي تتسع إلى ما يصل إلى 10 جثث لضحايا وباء كورونا، التي يبلغ طولها 10 أمتار وعرضها مترين، في مقبرة "كمنال بارك" في "تشيزلهيرست"، جنوب شرق لندن. 


وأشارت إلى أنه تم تجهيزها للتعامل مع العدد الكبير من وفيات المسلمين، حيث هناك ما يصل إلى 50 شخصًا ينتظرون دفنهم بعد وفاتهم بالفيروس القاتل. 

ودُفن إسماعيل محمد عبد الوهاب، الذي يُعتقد أنه أصغر ضحايا بريطانيا فيروس كورونا، بعد وفاته عن عمر يناهز 13 عامًا، وقامت بدفنه منفردًا في إجراءات مختلفة عما اعتادت السلطات على إتباعه مع المتوفين جراء فيروس كورونا لأنه ببساطة يجب أن يُدفن وفقًا للشريعة الإسلامية.



ويتم حفر القبور الجماعية، المعروفة باسم "قبور الصفوف" في مقبرة المسلمين الخالدة في الحدائق الخالدة والتي تشكل جزءًا من مقبرة حديقة "كيمالال"، حيث سيتم دفن الجثث بشكل فردي حسب الشعائر الإسلامية.



سيُغطى المتوفى بكفن وتتجه وجوههم نحو القبلة في مكة المكرمة. وعادة ما تكون هناك جنازتان يوميًا، لكنها وصلت مؤخرًا إلى أكثر من عشرة في اليوم.


ريتشارد جومرسال هو مدير المشاريع الخاصة في المقبرة، قال إن "معظم الجنازات التي نتعامل معها ترجع إلى فيروس كورونا، ولا يمكننا ببساطة مواكبة الطلب بدفن الناس في قطع أرض فردية. عملنا مع علماء إسلاميين لنرى كيف يمكننا تسريع عدد المدافن وقالوا لنا إن قبور الصفوف تتوافق مع العقيدة الإسلامية. نحن نستجيب لاحتياجات المجتمع ونحاول تخفيف معاناتهم".



ويقدر عدد المسلمين في بريطانيا بحوالي 3.1 مليون شخص، وعلى الرغم من إغلاق جميع دور العبادة في الوقت الحالي بالمملكة المتحدة لمنع تفشي الفيروس إلا أن أقارب الموتى يصلون على ذويهم أثناء إجراءات الدفن وفقًا لمعتقداتهم مع إتباع الإجراءات اللازمة من أجل أمانهم.