الخميس 22 أبريل 2021
توقيت مصر 16:12 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

صاحب مطعم يعرض على "اللص" وظيفة بدلاً من تسليمه للشرطة

169731251_124150982966412_7408067355201959426_n
المحل
 
اكتشف صاحب مطعم في جورجيا، محاولة اقتحام المطعم من أجل سرقته من قبل شخص مجهول، لكنه بدلاً من أن يبلغ عنه الشرطة، عرض عليه المساعدة في الحصول على وظيفة.

واستيقظ كارل والاس على صوت نظام الإنذار الخاص به، عندما رأى لصًا مقنعًا، عبر كاميرات المراقبة يحطم النافذة الأمامية لمطعمه باستخدام الطوب، قبل أن يخرج ماكينة الصرافة ويهزها ليجد أنه لا يوجد شيء بداخلها.

وقالت صحيفة "ديلي ستار"، إنه على الرغم من الأضرار التي لحقت بالمطعم، فإن والاس لم يذهب إلى الشرطة في أعقاب الحادث الذي وقع في منطقة "ديابلو ساوثويست جريل" بمدينة "أوجوستا" بجورجيا. قال والاس: "في غضون 45 ثانية، عاد من الباب الأمامي... لم يتم أخذ أي نقود.

كان الإحباط والضرر حقًا هو الشيء الوحيد الذي تم فعله... استيقظنا في منتصف الليل، وركضت إلى المتجر لتنظيف الفوضى الكبيرة، والإسراع لإعادة فتح المتجر بحلول الساعة 11:00".

أضاف: "لقد جعلني أدرك، بصفته لصًا، أن هذا الرجل لا يقوم بعمل جيد حقًا، يجب أن تكون هناك مسارات وظيفية أخرى لهذا الرجل". وشارك والاس - الذي كان يحتفل بعيد ميلاده الخامس والأربعين - صورًا لعملية الاقتحام على وسائل التواصل الاجتماعي. وقام بتضمين رقم هاتفه الشخصي وطلب من السارق "التقدم بطلب للحصول على وظيفة".

وكتب قائلاً: "لا توجد شرطة، لا أسئلة. دعنا نجلس ونتحدث عن كيف يمكننا مساعدتك وإصلاح الطريق الذي تسلكه". وعقب مشاركة المنشور على موقع "فيس بوك" الذي تم تداوله آلاف المرات، تواصل أصحاب الأعمال المحليون مع والاس، وقاموا بمشاركة مقاطع تشير إلى أن نفس اللص اقتحم ممتلكاتهم.

قال والاس إن عمليات الاقتحام تعرض حياة الرجل للخطر، وإنه "متفائل للغاية" في أن يكون على اتصال معه بشأن الوظيفة.

أضاف: "ستكون هذه واحدة من أعظم القصص... تأخذ شخصًا كان على الطريق الخطأ، شخص ما يمده بالمساعدة. ربما لم يُمنح هذا الرجل هذه الفرصة أبدًا.

ربما كان دائما يتعرض للإهانة في الحياة". وتابع: "رد فعلك الأول هو الغضب والإحباط، ثم تفكر في عطلة عيد الفصح وتفكر، ما هو الرد الأفضل؟، ماذا كان سيفعل المسيح؟ هل سيحبس يسوع أحدًا أم أنه سيغفر؟".

ومضى إلى القول: "نحن جميعًا كبشر يجب أن يكون لدينا مستوى من التسامح لبعضنا البعض، ونحاول إيجاد طريقة أفضل لأن هناك الكثير من الكراهية في هذا العالم... نحن لا نفهم مشاكل وتحديات بعضنا البعض في الحياة".