الأربعاء 27 يناير 2021
توقيت مصر 09:38 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

دراسة تكشف عن «خطر خفي» يحمله المصابون بكورونا

أرشيفية
أرشيفية
 
حذرت دراسة حديثة من أن الأطفال المصابين بفيروس كورونا يمكنهم نشر العدوى لأسابيع دون أن تظهر عليهم أي أعراض.

وتوصل عالمان مقيمان في واشنطن من خلال تحليل الأطفال الكوريين الجنوبيين الذين تم إدخالهم المستشفى، لإصابتهم بـ (كوفيد – 19) إلى أن ما يقرب من أربعة من كل 10 لم تظهر عليهم أي أعراض، أو كانت أعراضهم خفيفة فقط، حسبما ذكرت الإذاعة الألمانية "دويتشه فيله".

وقامت روبرتا إل ديبياسي وميجان ديلاني بتحليل حالات 91 طفلاً في 22 مستشفى في جميع أنحاء كوريا الجنوبية، لأن الأطباء هناك - على عكس الولايات المتحدة - لا يخرجون المرضى حتى يتعافوا تمامًا.

وجد الفريق أن خُمس الأطفال تقريبًا لم تظهر عليهم أعراض؛ وخمس آخر لم تظهر عليه أعراض في البداية، ثم ظهرت عليه أعراض خفيفة؛ وثلاثة أخماس ظهرت عليهم الأعراض منذ البداية.

ووجد الباحثان، مجموعة كبيرة في الوقت الذي يمكن أن يعاني فيه الأطفال من أعراض (كوفيد – 19) من ثلاثة أيام إلى ثلاثة أسابيع. 

نصف الأطفال الذين ظهرت عليهم الأعراض وخُمس الأطفال الذين لم تظهر عليهم الأعراض ما زالوا ينشرون فيروس كورونا بعد ثلاثة أسابيع من إصابتهم بالعدوى.

واعتمد الباحثان في دراسةهما التي نُشرتها مجلة (JAMA) لطب الأطفال على دراسة من بوسطن وجدت أن الأطفال يحملون الكثير من الفيروسات، بما في ذلك فيروس كورونا

قام باحثو بوسطن، الذين نشروا النتائج التي توصلوا إليها في 1 أغسطس في مجلة طب الأطفال، بأخذ مسحات من الأنف والحنجرة من الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 21 عامًا. 

ووجدوا أن الأطفال لديهم مستويات أعلى بكثير من فيروس كورونا مقارنة بالبالغين الذين كانوا في وحدات العناية المركزة مع (كوفيد – 19) ومستقبلات أقل بكثير من ACE-2، التي يعتقد الخبراء أنها طريقة العدوى للوصول إلى الجسم.