السبت 24 أكتوبر 2020
توقيت مصر 21:43 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

«جوجل» تدفع مليار دولار لناشري الأخبار مقابل عرض المحتوى

Google-agrees-to-pay-news-publishers-1-billion-for-content
جوجل
 

قالت شركة "جوجل" عملاق التكنولوجيا الخميس، إنها وافقت على دفع أكثر من مليار دولار لعشرات الناشرين في غضون السنوات الثلاث المقبلة مقابل عرض محتوى الأخبار على محرك البحث، في خطوة من شأنها أن تساعدها على تجاوز أزماتها مع ناشري الأخبار بعد الشكاوى التي تقدموا بها لسنوات.

وأصافت "جوجل"، أنه سيسمح للناشرين بتحديد المحتوى الذي سيتم عرضه على منصة البحث الخاصة بها. وأشارت إلى أنها ستدفع أيضًا لبعض منتجي المحتوى لتضمين مقالات ممتازة دون أي تكلفة للقراء.

وقال سوندار بيتشاي، الرئيس التنفيذي لشركة "جوجل" في بيان: "هذا الالتزام المالي - وهو أكبر التزامنا حتى الآن - سيدفع للناشرين لإنشاء محتوى عالي الجودة وتنظيمه للحصول على نوع مختلف من تجربة الأخبار عبر الإنترنت".

وأضاف وفقًا لوكالة "يو بي آي": "يختلف هذا النهج عن منتجاتنا الإخبارية الأخرى لأنه يعتمد على الخيارات التحريرية التي يتخذها الناشرون الفرديون بشأن القصص التي يجب عرضها على القراء وكيفية تقديمها".

وتابع: "سيبدأ طرحها اليوم للقراء في البرازيل وألمانيا، وسيتوسع ليشمل بلدانًا أخرى في الأشهر المقبلة حيث تدعم الأطر المحلية هذه الشراكات".

والمنتجون في بريطانيا وأستراليا وكندا هم أيضًا جزء من الصفقة.

وقالت "جوجل" إن الأموال هي استثمار في مستقبل صناعة الأخبار.

قال براد بندر، نائب رئيس إدارة المنتجات للأخبار في "جوجل": "اعتمادًا على القصة وكيف يريدون سردها، يمكن للناشرين المشاركين اختيار أفضل نموذج لعرض أفضل ما في صحافتهم ورواية القصص بالطريقة التي يريدونها ".

أضاف: "هذا السياق الإضافي للمستخدمين لا يساعد المستخدمين على فهم القصة بشكل أفضل فحسب، بل يساعدهم أيضًا في التعرف على الصوت التحريري للناشر وأولوياته".

وفي السنوات الأخيرة، قام بعض المعلنين بتحويل أموالهم من منافذ إخبارية فردية إلى منصات اجتماعية مثل "جوجل" و"فيسبوك"، حيث يظهر المحتوى في كل من نتائج البحث وأقسام الأخبار المخصصة.

وقال منتجو المحتوى، إن هذا التحول كان له أثره على الإيرادات. ودعا الناشرون منصات التواصل الاجتماعي إلى البدء بالدفع مقابل عرض المحتوى.