الأحد 21 يوليه 2024
توقيت مصر 10:12 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

بعد أن هاجم صديقته بالفأس.. نجم "إنستجرام" ينتحر خلال بث مباشر

d0addbe8-fa3c-4b03-abd9-2491922a97e3
h

أقدم أحد النجوم المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي على الانتحار في بث مباشر على الهواء بعد مهاجمة صديقته العارية بفأس.
وأفادت صحيفة "سان دييجو يونيون تريبيون"، أن أنجيل هيرنانديز جرادو، (28 عامًا)، قيد شريكته، واعتدى عليها جنسيًا، وخنقها وضربها في رأسها بفأس.
أصيبت المرأة بكسر في ضلوعها وتورم في وجهها وكدمات في جميع أنحاء جسدها، وهددها بأنه سيقتلها إذا اتصلت بالشرطة.
وطاردت الشرطة المشتبه به الذي قاد سيارته (BMW X5) البيضاء على أحد الطرق السريعة بولاية كاليفورنيا.
قال الملازم في الشرطة كارملين ريفيرا، إن جرادو توقف مرارًا وبدأ القيادة مرة أخرى حيث حاولت السلطات إيقافه.
المتهم، الذي أخبر شرطيًا عبر الهاتف أنه مسلح، تم إيقافه أخيرًا بمساعدة فريق من قوات التدخل السريع، التابعة لشرطة مقاطعة أورانج، والذي استخدم المركبات المدرعة لمنعه.
غادر جرادو، وهو يحمل مسدسًا مصوبًا في اتجه رأسه، سيارته وسجل لحظاته الأخيرة على "إنستجرام لايف" حيث أطلق الرصاص على نفسه أمام متابعيه البالغ عددهم 50 ألف متابع.
في كلماته الأخيرة، تحدث عن ابنه قائلاً: "أنا أحب ابني. لقد بذلت قصارى جهدي ولكني لم أعد. أنا الآن ضعيف. أنا فقط أكره حياتي، يا أخي. لقد سئمت من هذه الحياة اللعينة، والشرطة".

وفيما حاولت الشرطة ثنيه عن ذلك، أصر على الانتحار قائلاً: "أفضل أن أموت على البقاء في السجن مرة أخرى". ثم أطلق النار على رأسه ونُقل إلى المستشفى حيث أعلن عن وفاته.