الثلاثاء 28 يونيو 2022
توقيت مصر 20:15 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

المحكمة تقول كلمتها في قاتل بطلة العالم رزان الحسيني

image
ا
Native
Teads
قضت محكمة جنايات فوة بكفر الشيخ، بمعاقبة المتهم بقتل بطلة العالم لكرة السرعة روان الحسيني، بالإعدام، وإحالة الدعوى المدنية إلى المحكمة المدنية المختصة.
وصدر الحكم برئاسة المستشار خالد بدر الدين رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين هشام شريف الشريف وحسن محمد دويدار.
وكانت هيئة المحكمة في 21 أبريل الماضي، قررت بإجماع الآراء، إحالة أوراق المتهم بقتل إلى مفتي الجمهورية لأخذ رأيه الشرعي في توقيع عقوبة الإعدام.
وفي التفاصيل كانت عقارب الساعة تقترب من الثانية ظهراً يوم 18 يناير الماضي، حينما انتهت الطالبة روان الحسيني (21 عاماً)، من امتحانها بكلية تربية جامعة كفر الشيخ، وقررت زيارة خالتها بمركز دسوق.
فور وصول «روان» إلى العقار للصعود إلى شقة خالتها، كانت خطوات الجاني تتبعها حتى جاء من خلفها في مدخل العقار، وقام بكتم أنفاسها، وصعد بها أعلى العقار، وحاول سرقة متعلقاتها، وخلالها قامت الفتاة بالصراخ، وهو الأمر الذي أفقد المتهم صوابه وأقدم على قتلها خنقاً بـ«الإيشارب» الذي كانت ترتديه.
رحلة البحث عن الطالبة "روان" لم تم أكثر من 10 ساعات كانت مليئة بالأمل في عودتها سالمة، ولكن ضاع هذا الأمل بعد العثور على الشابة ملقاة أعلى سطح العقار التي تقطن به خالتها، قرابة الساعة الـ3 فجراً، وبها آثار خنق بالرقبة، كما أكد ذلك وجودها عارية الرأس وحول رقبتها «الإيشارب» الذي كانت ترتديه.

وعن ملابسات الحادث أكدت هايدي سليم، إحدى صديقات الضحية، أن المتهم أجرى اتصالاً بأسرة روان من هاتف الفتاة بعد سرقته، وأبلغهم أنه عثر على جثة ابنتهم أعلى عقار بمركز دسوق.

وتبين بعد التحريات الأولية أن الواقعة بها شبهة جنائية، والطالبة بها آثار خنق بالرقبة، وذلك بعد تغيبها عن منزلها عدة ساعات بعد الانتهاء من امتحان نصف العام، وبدأت أسرتها رحلة البحث عنها، حتى عُثر عليها مقتولة «خنقًا» أعلى سطح عقار تقطن به خالتها، بشارع الجيش مركز دسوق.

يذكر أن الضحية كُرمت من وزارة الشباب المصرية عام 2016، بعد فوزها بالمركز الأول في بطولة العالم عن لعبة كرة السرعة، والتي أُقيمت في بولندا.