الجمعة 30 أكتوبر 2020
توقيت مصر 15:14 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

الصحة: الخط الساخن 15366 لتلقي طلبات المتبرعين بالدم

هالة زايد
 

أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان عن استقبال 87 ألفًا و391 طلب تسجيل من المواطنين للتبرع بالدم، وذلك بعد 24 ساعة من تفعيل حملة لتشجيع المواطنين على التبرع بالدم بالتعاون بين الوزارة ممثلة في خدمات نقل الدم القومية مع موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، في خطوة هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن مراكز التبرع بالدم على مستوى محافظات الجمهورية استقبلت أيضًا 1827 مكالمة للاستفسارات عن التبرع بالدم منذ تفعيل الحملة، مشيرًا إلى أن تلك الحملة سوف تساهم أيضًا في تشجيع المتعافيين من فيروس كورونا المستجد (COVID-19 ) بالتبرع ببلازما الدم للمساهمة في علاج الحالات الحرجة من مصابي فيروس كورونا وذلك بعد نجاح التجربة التي تم تطبيقها في مصر على عدد من الحالات الحرجة في المستشفيات وأظهرت نتائج مبدأية مبشرة، من خلال نسبة تعافي جيدة للمرضى.

وأضاف أنه تم تفعيل الخط الساخن 15366 لتلقي استفسارات المواطنين عن التبرع بالدم وبلازما الدم داخل القاهرة، موضحًا أنه سيتم تفعيله في باقي محافظات الجمهورية تباعًا خلال الأيام القادمة.

ولفت مجاهد إلى أنه يمكن للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18-65 عامًا في مصر التسجيل كمتبرعين بالدم على (فيسبوك) من خلال خاصية "تبرّع بالدم" الموجودة على الملف الشخصي أو من خلال الضغط على الرابط التالي: https://www.facebook.com/donateblood، وسيتم إرسال رسائل للمسجلين كمتبرعين عن إمكانية الحصول على طلبات وفرص التبرع من خلال خاصية "تبرّع بالدم على فيسبوك" على هواتفهم المحمولة، وذلك من خلال 28 فرعًا لمراكز خدمات نقل الدم القومية بمصر، ومن ضمنهم 5 أفرع تم تخصيصها للتبرع ببلازما المتعافيين من فيروس كورونا، والمتواجدة على المواقع الرسمية لوزارة الصحة والسكان.

كما لفت إلى أهمية التبرع بالدم في تلك الأوقات الحرجة، مؤكدًا اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية في الوقت نفسه لضمان سلامة المتبرعين، مشيرًا إلى أن تلك الحملة بالتعاون مع (فيسبوك) تعد خطوة هامة للمساعدة في الوصول إلى مستوى التبرعات اللازمة والمخزون الكافي لدعم النظام الصحي المصري.