الثلاثاء 02 مارس 2021
توقيت مصر 18:54 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

«واشنطن بوست» تتوصل لتسوية مع طالب في دعوى قيمتها 250 مليون دولار

«واشنطن بوست» تتوصل لتسوية مع طالب في دعوى قيمتها 250 مليون دولار
 

وافقت صحيفة واشنطن بوست الجمعة على تسوية دعوى قضائية ضخمة بقيمة 250 مليون دولار قدمها طالب ثانوي، بتهمة التشهير أثتاء تغطيتها لمواجهته عام 2019 مع شيخ أمريكي أصلي.

ويقاضي نيك ساندمان، وهو طالب كاثوليكي في جامعة كوفينجتون، الصحيفة بتهمة التشهير، ويزعم أنها اتهمته زورًا بأعمال عنصرية، وحرضت على مواجهة مع ناشط أمريكي أصلي في الحادث الذي يعود إلى يناير 2019.

وأعلن ساندمان الفوز في تغريدة في عيد ميلاده الثامن عشر،  لكن من غير الواضح كم استقرت الصحيفة مقابل تسوية الدعوى.

ويعد هذه الفوز الثاني للطالب في معركة تشهير ضخمة بقيمة 800 مليون دولار ضد عدد من وكالات الأنباء بما في ذلك واشنطن بوست، سي إن إن ، أي بي سي  سي بي إس، الجارديان، هيل و إن بي سي.

ووافقت "سي إن إن" على التسوية معه في يناير من هذا العام كجزء من مطالبة منفصلة بقيمة 275 مليون دولار.

وتم التشهير بساندمان ومجموعة من زملائه في كوفينجتون على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد تصويرهم وهم يرتدون قبعات "اجعل أمريكا عظيمة مرة أخرى"، بعد مسيرة مناهضة للإجهاض أثناء صراخهم من قبل المتظاهرين.

وتم تمييز ساندمان، البالغ من العمر 16 عامًا  بعد أن التقطت شبكة "سي إن إن" ووسائل أخرى أخرى لقطات من مواجهته مع الناشط الأمريكي الأصلي ناثان فيليبس التي ادعت أن الحادث كان بدوافع عنصرية.

وأظهرت اللقطات التي تم نشرها لاحقًا أن طلاب كوفينجتون هم الذين تعرضوا للمضايقة. 

وفي تغريدة لاحقة يوم الجمعة، أطلق ساندمان رصاصة تحذيرية على الرئيس التنفيذي لشركة "تويتر" جاك دورسي. وقال: "القتال لم ينته. لا تحبس أنفاسك ".