الثلاثاء 07 ديسمبر 2021
توقيت مصر 13:04 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

قصة مفقود تبوك أسامة البلوي

قصة مفقود تبوك أسامة البلوي
قصة مفقود تبوك أسامة البلوي
Native
Teads
قصة مفقود تبوك أسامة البلوي التي أثارت الجدل عبر مواقع السوشيال ميديا خلال الأيام الماضية وكانت محط اهتمام ومتابعة من الجميع سواء داخل المملكة العربية السعودية أو خارجها، فما هي تلك القصة ومن هو صاحب هذا الإسم الذي تصدر أحد الهاشتاجات على تويتر؟ وكيف فقد هذا الطفل داخل تبوك، إليكم القصة كاملة منذ بدايتها وحتى نهايتها عبر موقعنا ومن خلال المقال التالي.
الطفل السعودي أسامة البلوي
الطفل أسامة البلوي هو ذلك الطفل الذي تحدثت عنه مختلف مواقع السوشيال ميديا وما زالت تتحدث عنه حتى الآن، فهو طفل سعودي المنشأ والجنسية ذات أربعة عشر عامًا فقط، يعيش برفقة أسرته بمدينة تبوك السعودية وتحديدًا في أحد أحياءها وهو حي الدرة، وترجع دائرة الشهرة التي أحاطت بهذا الطفل عبر الأيام الماضية إلى قصة اختفائه المفاجأة والتي كانت بالتحديد يوم الثلاثاء الموافق السابع والعشرين من شهر يوليو الجاري حيث أحاط هذا الاختفاء غموض كبير آثار قلق ومخاوف العائلة التي بدورها لم تتوقف عن البحث عن هذا الطفل عبر طلب مساعدة رجال الشرطة في مدينة تبوك وكذلك من خلال الاستعانة بقوة انتشار مواقع السوشيال ميديا لعل أحد رأى الطفل أو يعرف مكانه.
أحداث فقد الطفل أسامة البلوي
توسعت دائرة البحث عن أسامة البلوي وانتشر إسمه بسرعة البرق على مواقع التواصل الاجتماعي بغرض إيجاده في أسرع وقت، ولكن هناك كثير من الأشخاص لا يعرفون أحداث قصة أسامة البلوي فقد يرون صوره ومطالبات البحث عنه وإيجاده، لذلك نوضح للجميع أن أسامة البلوي الطفل السعودي تم اختفائه الثلاثاء الأخير من هذا الشهر وذلك تحديدًا خلال الساعة التاسعة والنصف من مساء هذا اليوم، أما عن مكان الواقعة فهو الحي الذي يعيش فيه أي حي الدرة الواقع في تبوك السعودية، وبشكل أكثر دقة في المنطقة الخاصة بأسواق بن جحلان وهي أسواق معروفة في تبوك.
بعد التأكد من فقدان الطفل وعدم التمكن من الوصول إليه عبر الأهل والأصدقاء والمعارف بدأت أسرة أسامة البلوي في طلب المساعدة عبر الفيس بوك وتويتر وغيرها على أمل الحصول على أي معلومة حتى لو صغيرة بخصوصه، وتركت الأسرة هذا الرقم 0501119701 للتمكن من التواصل الفوري معها في حال الحصول على أي معلومة تخص الطفل المختفي.
أما عن طريقة الاختفاء فكانت ببساطة خروج إلى الشارع المقابل للمنزل ومن ثم فقدان الأثر التام للطفل الأمر الذي جعل الأسرة تستعين بالجيران من أجل الانتشار داخل حي الدرة والبحث عن أسامة بشكل دقيق لعلهم يجدونه قبل أن يصيبه أي أذى.
ظهور أسامة البلوي مفقود تبوك
أثمرت جهود السعي أخيرًا سواء على أرض الواقع أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر الذي استخدمه رواده في تدشين هشتاج فقيد تبوك أو مفقود تبوك أسامة البلوي في العثور أخيرًا على الطفل في مدة قصيرة للغاية لا تتجاوز الأربعة وعشرون ساعة، حيث أعلنت الشرطة السعودية بشكل رسمي العثور على الطفل، كما توجه أهل الطفل بالشكر للجميع لمساندتهم في محنتهم التي بالكاد انتهت بعد أوقات عصيبة وفكر يشير إلى أحداث مخيفة، إلا أن الطفل ظهر بكامل صحته ودون التعرض لأي أذى من أي شخص، وصرحت بذلك الأسرة إلا أن تفاصيل العثور لم يفسح عنها أحد سواء من الشرطة أو رواد التواصل الإجتماعي.
كانت هذه هي القصة الكاملة الخاصة بمفقود تبوك الذي أثار القلق في نفوس السعوديين وغير السعوديين ولكنه في النهاية عاد ولم يتسبب أي شخص في ايذائه كما صرحت أسرته التي حمدت الله كثيرًا على سلامته وعودته إليها مرة أخرى.