الأربعاء 28 أكتوبر 2020
توقيت مصر 22:45 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

رؤساء وقادة يودعون أمير الكويت

image (1)
رؤساء وقادة يودعون أمير الكويت
 
أعلن الديوان الأميري في الكويت، اليوم الثلاثاء وفاة أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وودع أمير الكويت العديد من قادة ورؤساء الدول، معربين عن بالغ حزنهم لرحيل الفقيد.

وكان التلفزيون الكويتي قطع في وقت سابق برامجه المعتادة، ليذيع آيات من القرآن.

وقال الديوان الأميري في بيان نقلته وكالة الأنباء الكويتية «ببالغ الحزن والأسى ننعى إلى الشعب الكويتي والأمتين العربية والإسلامية وشعوب العالم الصديقة وفاة المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت».

في مصر، أعلنت رئاسة الجمهورية، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، وجه بإعلان حالة الحداد العام في جميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أيام.

وقالت الرئاسة: "وجه السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بإعلان حالة الحداد العام
في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية لمدة ثلاثة أيام، وذلك لوفاة المغفور له سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت".

ونعت في بيان "ببالغ الحزن والأسى أمير دولة الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الذي انتقل إلى جوار ربه اليوم".

وفي السعودية، بعث العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان برقية تعزية إلى الكويت، بوفاة أميرها الشيخ صباح الأحمد الصباح.

وأشار بيان صدر عن الديوان الملكي السعودي، إلى أن "الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، تلقيا ببالغ الحزن وعظيم الأسى نبأ وفاة أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح".

وفي الأردن أعلن الديوان الملكي الهاشمي، الحداد على أمير الكويت، في البلاط الملكي لمدة 40 يوما، اعتبارا من اليوم الثلاثاء.

ونعى الديوان الملكي الأردني أمير الكويت، معربا عن "تأثر وحزن جلالة الملك عبدالله الثاني، وشعب المملكة الأردنية الهاشمية بهذا المصاب الجلل، والوقوف إلى جانب دولة الكويت والشعب الكويتي الشقيق بهذه الظروف الصعبة".

وقال الملك عبدالله الثاني تغريدة عبر "تويتر": "فقدنا اليوم أخا كبيرا وزعيما حكيما محبا للأردن.. كان قائدا استثنائيا وأميرا للإنسانية والأخلاق، كرس حياته لخدمة وطنه وأمته ولم يتوان في مساعيه الخيرة عن بذل كل جهد لوحدة الصف العربي".

وفي الإمارات قال ولي عهد أبو ظبي، الشيخ محمد بن زايد، إنه "رجل الحكمة والتسامح والسلام، وأحد رواد العمل الخليجي المشترك، مؤكدا أن مواقفه ستظل في  خالدة في ذاكرة الأجيال".

أما حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد فقد نعى أمير الكويت ووصفه بأنه أب الكويت الحاني، وقلب الخليج النابض وأمير الإنسانية النبيل.

بدوره، أعرب الرئيس اللبناني ميشال عون عن ألمه الشديد "لغياب أمير الكويت عن عمر قضاه في خدمة بلده وشعبه والدول العربية الشقيقة وقضاياها"، معتبرا أنه "كان مثالا للمروءة والاعتدال والحكمة".

كما أعلنت حكومة تصريف الأعمال في لبنان الحداد 3 أيام على رحيل الصباح.
كما نعى الرئيس الفلسطيني محمود عباس الأمير الراحل، واصفا إياه بالزعيم والقائد الحكيم، والأخ الكبير للشعب الفلسطيني وللقضية الفلسطينية.

وأعلن عباس الحداد وتنكيس الإعلام في فلسطين، وقال إن فلسطين خسرت برحيله قائدا عربيا وزعيما للإنسانية عز نظيره، أفنى حياته في خدمة أبناء شعبه وأمته والإنسانية جمعاء، ووقف دائما إلى جانب قضيتنا الوطنية، وإلى جانب شعبنا الفلسطيني، وقضايا أمته العادلة.

من جهة أخرى، نعى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد أمير الكويت، وقال وزير الخارجية القطرية محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في تغريدة عبر تويتر، إننا "نعزي أنفسنا وأهلنا في دولة الكويت والشعب الخليجي والعربي بوفاة أمير الإنسانية".
كمل قال الرئيس العراقي برهم صالح إن أمير الكويت كان الأخ الكبير والزعيم الحريص على شعوب المنطقة.

وكتب على حسابه في تويتر: "بحزن بالغ تلقينا نبأ وفاة الأمير المغفور له الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح. كان الأخ الكبير والزعيم الحريص على شعوب المنطقة".

وعزى أيضًا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أمير الكويت.

وكتب الرئيس التركي عبر صفحته الخاصة على "تويتر" باللغة العربية: "تلقينا ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح،
وأعرب باسم الشعب التركي عن مشاعر التعازي والمواساة الخالصة للشعب الكويتي الشقيق، سائلا الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته".