الأربعاء 02 ديسمبر 2020
توقيت مصر 02:13 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

"حماس" تجري مشاورات فصائلية بشأن هذا الأمر الهام

رئيس حركة حماس يحيى السنوار ورئيس المكتب السياسي إسماعيل هنية
 
قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، السبت، إنها أجرت مشاورات مع فصائل أخرى، على مدار يومين، لبحث ضمان إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية "حرة ونزيهة".
ولم تعقب "حماس" رسميًا بعد على إعلان الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، أنه يريد إصدار مرسوم رئاسي خاص بإجراء الانتخابات (لم يتحدد موعدها بعد)، قبل عقد اللقاء الوطني المتعلق ببحث آلية إجرائها، وهو ما يخالف مطالب "حماس" وفصائل أخرى.
وأضافت الحركة، في بيان، أن "قيادة الحركة التقت فصائل منظمة التحرير، وفصائل المقاومة الفلسطينية، ونخبة من القوى المجتمعية".
وأوضحت أن "الهدف من اللقاءات هو التشاور من أجل الحفاظ على التوجهات الإيجابية فيما يخص ملف الانتخابات، والعمل المشترك من أجل تذليل كل الصعاب والعقبات التي قد تواجهها".
وتابعت أن "المشاورات بحثت سبل إنجاح الجهود المبذولة للوصول إلى انتخابات حرة ونزيهة، تعبر عن إرادة شعبنا".
وأجريت آخر انتخابات رئاسية في فلسطين عام 2005، وفاز فيها عباس، زعيم حركة التحرير الوطني الفلسطينية (فتح)، بينما أجريت آخر انتخابات تشريعية سنة 2006، وفازت فيها "حماس".
ويسود انقسام بين الحركتين منذ أن سيطرت "حماس"، صيف 2007، على قطاع غزة، ضمن خلافات لا تزال قائمة مع "فتح". -